عدد الضغطات : 22 عدد الضغطات : 1,928 عدد الضغطات : 2,305 منتدىات شبكة ابن الصحراء عدد الضغطات : 123
عدد الضغطات : 632 عدد الضغطات : 204
أختر لغة المنتدى من هنا

تحذير .. حتى لا تتعرض عضويتك للتشهير والحظر في سما منتديات الوان فسفوريه يمنع منعاً باتاً تبادل اي وسائل للتواصل بأي شكل من الأشكال والتي تحتوي الآتي : الايميلات ـ الفيس بوك ـ التويتر ـ استقرام ـ كيك ـ بي بي ـ ارقامكم شخصية ـ دعوة لمنتدى اخر .. الخ من جميع وسائل التواصل الاجتماعي | :: تنبيه هام :: يمنع إضافة روابط بقصد الإستغلال مثال ( روابط الإحالة , روابط الدعوات , الروابط المختصرة أو الربحية ) ويجب إضافة المحتوى بشكل كامل في الموضوع .. تحذيــــــر

آخر 10 مشاركات
صباح الخير (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3 - الوقت: 09:09 AM - التاريخ: 22-06-2018)           »          مزايا شبكات الجيل الخامس 5G واتساع رقعة الخلافات (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 39 - الوقت: 08:33 PM - التاريخ: 20-06-2018)           »          تشريع أوروبي جديد يهدد مستقبل الإنترنت (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 40 - الوقت: 08:03 PM - التاريخ: 20-06-2018)           »          فعاليات لمنتديات ابن الصحراء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 75 - الوقت: 12:52 AM - التاريخ: 19-06-2018)           »          القاب للمجموعات 2018 (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 79 - الوقت: 12:05 AM - التاريخ: 18-06-2018)           »          أحبابي الصغار عيدكم مبارك وكل عام انتم بخير (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 291 - الوقت: 09:33 AM - التاريخ: 16-06-2018)           »          شرح التعديل على هاك التحرير الماسي ليتوافق البروتكول الامن https:// (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 71 - الوقت: 09:28 AM - التاريخ: 16-06-2018)           »          نظام reCAPTCHA / التحقق البشري الجديد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 77 - الوقت: 09:27 AM - التاريخ: 16-06-2018)           »          الوان المجموعات حِلم اللحظة --> تصميمي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 78 - الوقت: 09:27 AM - التاريخ: 16-06-2018)           »          كود لضبط منتداك على الجوالات (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 70 - الوقت: 09:26 AM - التاريخ: 16-06-2018)


الإهداءات


العودة   منتديات شبكة ابن الصحراء > ░ ۩ ۞منتدى صحراء الشريعة الاسلامية ۞ ۩ ░ > ░ ۩ ۞ الشريعة الاسلامية ۞ &# > الخيمة الرمضانية

الملاحظات

الخيمة الرمضانية

شهر رمضان الذي انزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان


رمضان وفرصة تصحيح المسار

رمضان وفرصة تصحيح المسار يسري المصري لعلّ من نعم الله على عباده جميعاً - عصاةً كانوا أو طائعين - أن يمدهم بنفحات في أيام أعمارهم

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع
\
قديم منذ /12-06-2018, 06:41 AM   #1

 
الصورة الرمزية طيبة

طيبة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1090
 تاريخ التسجيل : 9 - 5 -16
 المشاركات : 2,516
 النقاط : طيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond repute
 تقييم المستوى : 110

Mstar رمضان وفرصة تصحيح المسار

رمضان وفرصة تصحيح المسار

يسري المصري

ramadan-people30-1091x520-c.jpg

لعلّ من نعم الله على عباده جميعاً - عصاةً كانوا أو طائعين -
أن يمدهم بنفحات في أيام أعمارهم في الحياة الدنيا، فكما ورد:
(إن في أيام دهركم لنفحات ألا فتعرضوا لها)
(رواه الطبراني).

ويقيناً خطاب الأمر بالتعرّض لهذه الأيام وتلك النفحات،
ليس من قبيل الصدفة، وطبعاً ليس فراغاً،
لكنه في حقيقة الأمر نداء رباني واضح؛
لتصحيح مسار أي اعوجاج لكل شخص بعيد عن ربه،
وغير مستقيم على مراد الله، وأيضاً لكل شخص طائع لربه
أن يستزيد من الاستقامة والثبات على مراد الله ورسوله
- ويقيناً في كل خير-، فالعودة لله شيء مفرح،
وتمام الطاعات من حسن فهم الفرد في الحياة الدنيا.

ورحم الله رجلاً كان كثير الصيام والقيام وقراءة القرآن
رغم أنه من أصحاب الأعذار، فترفق به ولده وقال:
"يا أبي حنانيك بنفسك"،
فرد عليه الرجل بفطرته الطيبة:
"يا ولدي إنّي لأُتعِب جسدي في الدنيا حتى ارتاح يوم القيامة"!.


فما أعظمها من فطرة نقية على مراد الله،
تكوّنت عبر الطاعات المتتالية في شهر رمضان،
وعبر العمر والزمان، واستقامة للمسار الذي يحبه
الله ورسوله الأكرم صلى الله وعليه وسلم.

إن المرء مطالب بالدعاء لربه أن يستقيم في حياته وفق مراد ربه،
فلا يُحدث في الدين أو يبدع في اتباع الباطل عبر البدع والخزعبلات،
وكذلك أيضاً لا يحيد عن طريق الحق بدعوى الخوف أو ضيق الأفق،
فالحق واضح ولا غمام فيه أو حوله.

وكذلك فإن الجميع مطالبون أيضاً بتصحيح مسارهم،
وجعل رمضان فرصة ذهبية لذلك، وقمة التصحيح هو
التجدّد والتحديث والتطوير، فإذا كان الفرد ركناً أساسياً
في إصلاح المنظومة الأخلاقية، فإن الشعوب والمجتمعات
هي تجمع للأفراد، وبالتبعية فإن الحركات والدعوات
هي تجمعات بشرية تصيب وتخطئ،

لذلك على الجميع تصحيح مساره وفق طاعة الله،
والسعي لنبذ الخلافات، وطيّ صفحات التراشق والتنازع،
وإعلاء قيم الإخاء والتجرد الصادق، والبيعة الربانية لله ورسوله،
بعيداً عن آثار التعصب والعقم الفكري الذي يؤخر ويعطل ويهدم.

ولذلك فان عوامل تصحيح مسار الفرد في رمضان -ابتداء- كثيرة أهمها:

أولاً- صدق النية:

فالمرء يقيناً مصيره وعمله يبدأ بنيته: (فإنما الأعمال بالنيات)،
وهذا الحديث يحمل في طياته مسار الفرد ومسيرته في حياته حتى يلقى ربه،
فإن كانت النية ملوّثة وظاهر العمل طيباً فهو في ورطة؛
لأن النفوس لا زالت بها دخن، وعليه فإن الأجر يكون ضعيفاً
أو غير مقبول، فكم من عمل صغير تعظمه النية،
وكم من عمل كبير تحقره النية!

ثانياً- الأجواء الرمضانية:

إن الجو في حدّ ذاته يحدد مسار الفرد،
فلو انتشرت الدعوات والصلوات والمظاهر الصالحة،
فإنها حتماً ستبعث على فعل الصالحات والعمل السليم.

وكذلك لو أصبح المحيط يدعو للمعاصي والمجون،
فإنه سيثبت في العقل التطلُّع للمعصية والسعي لها،
مع التذكير بأن المرء يسعى في دنياه،
إما أن يتخبطه الشيطان ويستدركه لمسيره،
أو يقع ويقوم وينشط ويصيب ويخطأ، ثم يستقيم على مراد الله.

وكلنا هذا الرجل، لذلك فالمرء الصادق في تصحيح مساره القلبي
في رمضان عليه أن يتمسّك بأجواء رمضان؛
سعياً في تثبيت بوصلة العقل وفق مراد الله عزّ وجلّ.

ثالثاً- الجليس الصالح:

إن الجليس الصالح في الحياة - عموماً - من عوامل
الرضا الإلهي على الفرد، فالله عز وجل إذا أحب عبداً رزقه بصحبة
تعينه على أمر دينه ودنياه، والعكس بالعكس،
فالصاحب والرفيق هو من يحدد أحياناً مصير حياة صحبه دنيا وآخرة،
والقرآن الكريم أخبرنا بقصة "عقبة بن معيط" مع "عمرو بن هشام"،
وكيف كان تأثير "أبو جهل" على "عقبة" حتى نقله
من مظلّة الإيمان الناشئ في قلبه إلى مهلكة الكفر، فقال ربنا:
{وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَىٰ يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلًا ﴿27﴾
يَا وَيْلَتَىٰ لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلَانًا خَلِيلًا ﴿28﴾
لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلإِنْسَانِ خَذُولاً}

[سورة الفرقان].

رابعاً- المحضن التربوي:

والمعنى واضح، فلكل منّا محاضن تربوية متعددة،
فالبيت هو المحضن التربوي الأول، ثم المدرسة، والكليات،
كلها محاضن علمية وعقلية تؤثر في الفرد وتحدد مسار أفكاره وعقله،
فإما أن يستقيم على قواعد وفطرة المحضن الأول - وهو البيت -
ويستقي من تربية والديه له سعادة واستقراراً نفسياً وقلبياً
-أو تهوى به رياح العولمة والأفكار في مستنقع سحيق
من التردي الفكري والعقلي، - بفعل تشوّه المحاضن الأخرى
وآثارها الخبيثة على قلبه وعقله، ودورهم في اعوجاج مساره
عن مراد الله ومراد رسوله.

ختاماً:

رمضان فرصة ذهبية لاستقامة العقل والقلب وسمو الروح
على شروط الله وأوامر نبيه الأكرم، لكن الداء والخطر في اتباع الهوى،
والسعي خلف حظوظ النفس الأمارة بالسوء،
عندها لن يستقيم الفرد، وسيعاني في دنياه وآخرته،
وستنهار القيم المجتمعية وتندثر الحركات والدعوات،
ويصبح الجميع من الماضي رغماً عنه.

فاللهم أيقظ قلوبنا،
وصحّح مسارنا وفق طاعتك وسنة نبيك،
وحسن الفهم لدعوتك.




vlqhk ,tvwm jwpdp hglshv








  رد مع اقتباس
\
قديم منذ /14-06-2018, 03:48 AM   #2

 
الصورة الرمزية بنت الصحراء

بنت الصحراء متواجد حالياً

 رقم العضوية : 29
 تاريخ التسجيل : 7 - 11 -07
 المشاركات : 5,276
 النقاط : بنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond repute
 تقييم المستوى : 280

افتراضي رد: رمضان وفرصة تصحيح المسار

شكرا جزيلا لك على هذا الطرح الرائع
اسعدك الله وبارك بهذا العطاء الجميل
دمت بخير وسعادة








  رد مع اقتباس
\
قديم منذ /16-06-2018, 09:25 AM   #3

 
الصورة الرمزية طيبة

طيبة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1090
 تاريخ التسجيل : 9 - 5 -16
 المشاركات : 2,516
 النقاط : طيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond repute
 تقييم المستوى : 110

افتراضي رد: رمضان وفرصة تصحيح المسار

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة








  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف تُبدع فى رمضان ؟! طيبة الخيمة الرمضانية 2 16-06-2017 10:02 AM
رسائل تهنئة بمناسبة شهر رمضان الكريم شمس الصباح ღღ صحراء الاعضاء والاهداءت ღღ 1 15-06-2013 01:39 PM
عشر وسائل لإستقبال رمضان وعشر حوافز لإستغلاله ذيب الدقم الخيمة الرمضانية 2 29-06-2010 01:47 PM
تواقيع رمضان تصاميم رمضانية تواقيع ولا احلى للشهر الكريم النشمي الخيمة الرمضانية 1 23-10-2009 09:58 AM
هكذا كان النبي - صلى الله عليه وسلم - في رمضان ابن الصحراء الخيمة الرمضانية 3 20-09-2009 02:15 AM

اعلانات نصيه منوعه
إظهار / إخفاء الإعلانات اعلانات نصيه منوعه
الموقع الناجح وظائف حكومية بالسعودية طموح ديزاين حقائق واكتشافات معهد ترايد نت الديوان الملكي
دليل العرب الشامل اختر خطك العربي وتميز لفلي سمائل اعلان معنا لتبادل الاعلاني مدرسة جرافيك مان منتديات مشروخ

الساعة الآن 04:22 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009