أختر لغة المنتدى من هنا
قال الله تعالى ( *) وءاية لهم اليل نسلخ منه النهار فإذا هم مظلمون(*) والشمس تجرى لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم (*) والقمر قدرناه منازل حتى عاد كالعرجون القديم (*) لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا اليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون ** يس ** تأمل في...

تحذير .. حتى لا تتعرض عضويتك للتشهير والحظر في سما منتديات الوان فسفوريه يمنع منعاً باتاً تبادل اي وسائل للتواصل بأي شكل من الأشكال والتي تحتوي الآتي : الايميلات ـ الفيس بوك ـ التويتر ـ استقرام ـ كيك ـ بي بي ـ ارقامكم شخصية ـ دعوة لمنتدى اخر .. الخ من جميع وسائل التواصل الاجتماعي | :: تنبيه هام :: يمنع إضافة روابط بقصد الإستغلال مثال ( روابط الإحالة , روابط الدعوات , الروابط المختصرة أو الربحية ) ويجب إضافة المحتوى بشكل كامل في الموضوع .. تحذيــــــر


الإهداءات



صحراء شعراء الماضي يختص بقصص وقصائد شعراء الجزيرة العربية والشعرا العرب في الوطن العربي الماضي

حياة وقصائد الشاعر:راشد الخلاوي

بــــســم الــلــة الـــرحــمــن الـرحــيـم الخلاوي نسب نفسة الى نزار ورقى بقبيلة الصلبة الهلالية الى نزار... هنا يتحدث الخلاوي عن قبيلة الصلبة ويقول.... صبرنا وعدنا في صليب وحالهم

نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 26-08-2010, 01:39 PM   #1
 
الصورة الرمزية الفتي
 
تاريخ التسجيل: 30 - 9 -07
المشاركات: 11,144
معدل تقييم المستوى: 361
الفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي حياة وقصائد الشاعر:راشد الخلاوي

حياة وقصائد الشاعر:راشد الخلاوي bsm.gif بــــســم الــلــة الـــرحــمــن الـرحــيـم

الخلاوي نسب نفسة الى نزار ورقى بقبيلة الصلبة الهلالية الى نزار...

هنا يتحدث الخلاوي عن قبيلة الصلبة ويقول....

صبرنا وعدنا في صليب وحالهم وماعابهم وهفا هفاهم جلايبة ..
الصلب اجواد نما الجود جدهم نزار الذي صلب العرب من صلايبة..
كتاب راشد الخلاوي الطبعة السادسة(ص)41.

وعاد الحديث عن قومة....

فن سألت يامنيع فلا تسل احجار وشجار يعبدون خايبة
عصات قسات من حديد قلوبهم فلو انهم من صم الاحجار ذايبة.
فلا عندهم الاأبليس عقيدهم فالبعض ابنن له والبعض شايبة
تخليت عن قومي محا الله دارهم واهما عليهم من نوامي نوايبة
تخليت عنهم يوم غار دينهم ومن غار عنه الدين غارت مشاربة
اسائو جبلاتن وضاعو برايهم ومن ضاع عنه الحق ضاعت مذاهبة
تخلويت مديونن للاشبال خامد والدين شينن والمدايين طالبة.
الطبعة السادسة .ص . (292) يتبع
الحديث عن قومة وهذا مارواة عن قومه..

كنا شيوخ العز والعز عزنا
وفي عزنا من عزتجري مراكبة
وعلى عزنا تبنى بيوتن من العلا
وماطال من عز لدى الناس طال بة
وحنا ملوك الدار والدار دارنا
ومن عهد عاد الى ولادن تلادبة..
كتاب الخلاوي الطبعة السادسة (ص 39)



خلاوي حال لا خلاوي قبيلة
والانجاس ماتخفى عليه صلايبة

لي في نزار الجود وصلتن اكتفي بها
ولي في نزار الجود اعلى مناسبة....

لــماذا رقى بنسبة ونسب قبيلة (الصلبة) اليةوالى نزار ..
كتاب راشد الخلاوي (ص 34) الطبعة السادسة.

تــــــــــعـــــــــلـــيـــــق

ذكر. ان قبيلة الصلبة من نزار ولا فرعهم من الشعبين العضيمين

مضر. او . ربيعة

اي بمعنى الاصل وليس الفرع


والـــــلــــة و لـــي الــتــوفــيـق.







قـــــــــــــصـــــــــــــــــــة واقـــعــية...

ماوقع لة مع فتاة لعوب سلطها علية بعض خبثاء حية.
من اجل ان يخدش عفته المعروفة فيكون بين امرين:
اما ان يعترف لهؤلاء الخبثاء والاعتراف مر واما يجحد فتسجل علية كذبة في حياتة :. وهو لم يكذب قط فكان ان اغرتة هذي الفتاة فتناول منها (قبلة).فأخبرت بما كان.. فسألوة عن الخبر..فعترف لهم . بــــما هـذا نصة.


(فتاة لعوب.وصليبين دنوع.ابتلى منها بقبلة)

فقولة بصليبي اخبار واضح بنسبة..

كتاب راشد الخلاوي الطبعة السادسة(ص 32)

(3)_ نهج الخلاوي في حياتة متنقلا في الفيافي والقفار متخذا القنص حرفة

عالما بالمسالك والطرق والمياة والمظارب متبعا ظعون صليب ومظاربهم.
كل ذلك معروف انة نهج الصلبي واسلوب حياتة....


وذكرت وصاة من منيع ابن سالم

وغيري ليا من جاع ينسى الودايع

شبية ميثا (يالصليبي)خلها

ولو كان بأيام الصفاري وجايع

وخليتها لعيون ميثا عتيقة

عتيقة (صلبين)طويل المذارع

وراحت تخب الجري من فرحة بها

لها ولدن بين السليلين ضايع.
الطبعة السادسة(ص31).

تـــــــــعـــــلـــــيـــــــق.

وكل ذلك ننشرة للمشككين والمختلفين بنسب الخلاوي..

ولعنت اللة على شاهد الزور وشهادة الزور ليس لها غفارية قط.

واللة اعلم به.احد قصيد راشد:
يقول الخلاوي والخلاوي راشد=بالقيل اغالي مثل غالي الجلايب
من مبلغ الصبيان عني نصيحه=من حاضر منهم ومن كان غايب
من لا يحوش المرجله فى شبابه=ماعاد يدركها الى صار شايب
ومن خاب فى أول صباه من الثنا=فهو لازم فى تالي العمر خايب
كما مورد ظاميه والقيظ قد صفا=على بارق الثريا هبيل النشايب
ومن لا ورد عد تطامى جمامه=عليه الادلا والدروب الديادب
لكن مراديم الضيا فوق iiجاله=على معطن الما مكعبات المحالب
سارواإلى ملك الربيعي محمد=وهو خير من تافد عليه للركايب
من أول جنح اليل ما علقت به=شريق الضحى عند المخاض الكواعب
خفاجيه واسرارها عامريه=وجا طيب الانساب من كل جانب
عن الشين أبعد من سهيل عن الثرى=وللجود أقرب من جبين لحاجب
ونفس إلى حدثتها أريحيه=شيطانها عند المروات غايب
أبو كلمة وإن قالها ما تغيرت=كنك على ما قال بالخمس قاضب
أجي له ويعطيني عطايا كثيره=وليس لمن لايعطي الله راغب
سخا بالعضيبا جروة حضرميه=أطارف بنا نيها من الدم خاضب
ترى ثوب راعيها شلوح وحبلها=كثير العقد من كثر ماهي تجاذب
إلى روح القناص بثنتين روحت=بخمس تخاميس عداد لحاسب
لكن قرون الصيد من حول بيته=هشيم الغضا داناه للنار حاطب
وياليت منيع فارس الخيل باللقا=على جازع البطحا يمين المشاعب
يشوف ذي مع ذي وهاذيك عند ذي=كما الودع داني بينهن نظم كاعب
ومن البجح بي والعصا قد خضبتها=وقد رحت ظني من شقاهن تاعب
وبقيت كني حاوي لي مدينه=عليها الدول فوق الدروب المها يب
جلوس على بيبانها حافظينها=من الترك حشد يفتلون الشوارب
وصلوا على خير البرايا محمد=عد المطر واعداد ذاري الهبايب
الأخوة والأخوات الكرام
سأضع هنا أطول قصيدة نبطية قيلت في تاريخ الشعر النبطي على الإطلاق ... وهي من ( 1500 ) بيت
وهي للشاعر العلم الذي قل مانجد أحد لا يعرفه ويعرف شعره فهو مدرسة بحد ذاته .....

( راشد الخلاوي) ومن منا لايعرف الشاعر راشد الخلاوي

" بائية الخلاوي "


يقول الخـلاوي حاضـر الـرأي صايبـه=مصاب الحشى مدهـى بأدهـي مصائبـه
ومشطون حالٍ بات يصلـى علـى لظـى=ومفلـوق , معلـوقٍ والأكـبـاد ذائـبـه
ومجـروح روحٍ صابهـا سابـق القضـا=والأرواح أشـبـاحٍ لـلأقـدار صايـبـه
جرى للورى وأمضى الورى من برا الورى=ورب الـورى مـا جـا بالأقـدار جالبـه
فـلا للـورى عمّـا بــرا الله متّـقـى=ولا حيلـة] تحتـال فـي الكـون جايبـه
قضى ماقضى وأمضى بالأحكام مـا يشـا=ومـن رضيهـا والا فـالأقـدار غالـبـه
والأقلام جفّـت بالـذي صـار واستـوى=على الكـون وطـوال السجـلات كاتبـه
فلا للـورى عمّـا بـرا بـاري الـورى=وربّ الورى ماشـاء مـن شـاء غالبـه
ومن عاش مثلـي فـي المـلا دوم يبتلـى=والأحـرار مـأوى كـل بلـوى ونايـبـه
ومن طـال الأقـدار يُرمـى مـن السمـا=بتدبـيـر ربٍ نـافـذ الـقـول غالـبـه
ولا يبتلـى إلا فـتـى شــاد لـلـورى=رفيـع الـذرا ماطـال ياصـاح صاحبـه
صبرنا وحسبي من قضا الله بمـا قضـى=شديد القوى سبحـان مـن لا يحـاط بـه
صبرنا على تصريـف الأقـدار والقضـا=صبـرٍ جمـيـلٍ واحتسبـنـا لواجـبـه
صبرنا علـى أمـر الإلـه الـذي فـرى=فـؤادي وذاب الحـال مـنـي وبـادبـه
صبرنـا وسلّمـنـا لـلأقـدار والقـضـا=ومـن لا يسلّـم للقضـا خـاب جانـبـه
صبرنـا وصبّرنـا المنيعـي* وقـومـه=والقلـب منـي قطـعـةٍ مـنـه ذايـبـه
على مـا فجـا حالـي وماشـقّ مهجتـي=وماهـجّ بـاب القيـل منـي وهـاج بـه
وحشّ الحشا مني بمـا صـاب صاحبـي=مشيـدٍ ومبـدي فايـدٍ قــال مايـبـه ؟
بذكـر الـذي شـاد السمـوات واستـوى=علـى العـرش معبـود المخاليـق دايبـه
إلـهٍ بـدا الأشيـا والأكـوان واحـتـوى=بسلطـان عـزٍ منـه الأمـلاك هايـبـه
واصلّـي صـلاةٍ تمـلا الأرض والسمـا=صــلاةٍ وتسلـيـمٍ مــن الله واجـبـه
على المصطفى سرّ الوجود الـذي سـرى=إلـى حضـرةٍ مانالهـا كــود جانـبـه
سـرى بـه إلـى أهـل السمـوات ربنـا=وأدنـاه رؤيـا العيـن حـقٍ وخاطـبـه
وأبدى لـه المكنـون مـن سـرّ ماخفـى=فالعـرش والكرسـي والأكـوان داج بـه
غـدا خيـر مختـارٍ إلـى خيـر أمّــة=وأكـرم مخـلـوقٍ عـلـى الله جانـبـه
محمـد الداعـي إلـى الديـن والـهـدى=رسـولٍ أتـى مـن رب الأربـاب ثايبـه
له الجود والقدر الجليـل الـذي جـلا=دياجي ظلام الشكر والدين قـام بـه
على حبه الله أمسـك الطيـر بالسمـا=وشق النّوى وأجرى على الما مراكبه
حبيبٍ له المعـراج والتـاج واللـوى=وفياض حوضٍ ماشقي قـط شاربـه
ملا الدين والدنيا من النـور والهـدى=وكفـاه بالإحسـان والجـود ساكبـه
شفيع الورى ستر العرا شامخ الـذرا=حبيبٍ سرى ما أحدٍ درى صوب ناجبه
رفع شانه الرحمـن واعلـى مكانـه=في محكـم التنزيـل والله قـال بـه
فـلا عـروةٍ وثقـى بمـن لا يـودّه=ولـو يعبـد البـاري فياديـه خايبـه
ومن طاع للرب الجليل الـذي يـرى=ولاطاع طـه طاعتـه غيـر طايبـه
مثل الـذي أنشـا علـى الملـح داره=ودارٍ أساسـه ملـح لاشـك خاربـه
محـا الله قـومٍ مـا يحبـون ذاتــه=وأخـزى لقـومٍ حـب طـه مجانبـه
أحبـه وأحـب الله مـن فـوق حبـه=ومحبّة حبيـب الله لأحشـاي سالبـه
هو الشافع المقبول في كـل ماجـرى=وان شبت النيـران عنهـا يـلاذ بـه
في موقف] عسرٍ شديدٍ علـى الـورى=صعب المدى من ذاك الأملاك هايبـه
فلالـه سـوى طـه شفيـعٍ مشـفّـع=ولا صاحبٍ تلقاه مـن دون صاحبـه
عيسى نسى مريم وهي حلـوة اللبـن=وموسى نسى هارون عضده ونايبـه
بيومٍ عبـوسٍ منـه الأمـلاك تتّقـي=والخلق سكرى , حاضر الرأي غايبه
يـوم الحسـاب الكـل للكـل داهـل=والكل يبكي مـادرى ويـش صاربـه
ومن هول هـذا اليـوم كـلٍ تعـذّر=ولا واحـدٍ إلا أنيـخـت ركايـبـه
ولا قال نبي غير أحمد " أنـا لهـا =جثـوا كلّهـم ألا محمـد يـلاذ بـه
تنبّه وكـن فـي حـب طـه مـلازم=وليّاك تازي زيّ مـن خـاب جانبـه
نهارك تصلّـي يافتـى ألـف مـرّة=مردوفةٍ تهوي علـى الـذات واجبـه
وبالليـل تقـرا ماتيـسّـر ومثلـهـا=وهذاك أدنـى ماسـدى مـن حبايبـه
شفاعة نبـي الله تنجّـي مـن البـلا=ومن هول يومٍ فيـه الاجبـال ذايبـه
ومـاذاك الا رحـمـة الله لـلـورى=شفيعٍ ترى ماحل من هـول زال بـه
هداه الذي يسمع ندا كـل مـن دعـا=قريبٍ مجيـبٍ جـل معبـود دايبـه
خذ في يدي أقولها في وغـا الحشـر=وفـي دي منيـعٍ صاحبـي واقاربـه
منيع المسمى وانت تدري بما جـرى=وجدّي وجـدّه مـن معاليـك صالبـه
على ذاتك العليا صلاةٍ مـدى الدهـر=مـاكـرّر الله الجديـديـن دايـبـه
تغشّاك ياخير الـورى كـل مـاذرى=هبوبٍ وكل ماسحّت بالأنوا سحايبـه
على القبّة الخضـرا تـروّي وتنثنـي=على الآل والصحب الكرام الأطايبـه
نبيٍّ جليـلٍ جـل مـن جـل شانـه=وأعلى مكانه , واصطفى منه جانبـه
ومدح الورى للمصطفى مثـل ماتشـا=حبّـة رشـادٍ فـي طوامـي غبايبـه
ما المدح ممـا يطلـب الله بالكـرى=ويقتـات بالأقـوات والمـاء شاربـه
فلو هي بحورٍ سبـع ومعهـا مثلهـا=مـداد وقـام الخلـق بالعـد قاطبـه
واقـلام نـورٍ لا يقومـون بالمـدى=وجنود رب الكـون بالكـون كاتبـه
ما أحصوا فضايل أحمدٍ أو توصّلـوا=للمركز اللـي رب طـه حبـاه بـه
كفى مدح رب الكون من سابع سمـا=في حق طه بعض الآيات جات بـه
بـ( ياسين ) والسبع المثاني وغيرها=يكفيه مـدحٍ ب الأربـاب فـاه بـه
كفى وأختصرنـا مـاورا الله مـادح=من قال: صبت المدح أخطأ بصايبه
عزيـزٍ علينـا دونهـا كـل مـادح=سوى الله ما أدّى من المدح واجبـه
واشعارنا تجـري ثـلاثٍ وغيرهـا=سراب ولا يروي سـرابٍ لشاربـه
ومن قال شعرٍ فيه ما يسخـط المـلا=فالشين ياصاحي له النفـس شاربـه
وقد قلت أشعار المـلا هـي ثلاثـة=من رأي فكرٍ حل قلبي وجـال بـه
شعرٍ يموت وصاحبه حـي مافنـى=وشعرٍ يعيش بحد ماعـاش صاحبـه
إلى عـاد سمـرات الليالـي تدولـه=وقبـلات أيـامٍ كأعـيـاد ساكـبـه
ترى الناس من فجٍّ عميقٍ تجـي لـه=وتجري مدامعهـم والأرواح هايبـه
فلا مات من هذي بقاياه فـي المـلا=لاعـاد بالتكـرار يثنـي ثنـاه بـه
ويازي من الأشعار شعـرٍ مذبـذب=لا الدنيا فاز بها ولا الدين فـاز بـه
وأزكـاه ممـا قيـل ماكـان شافـع=وما فـات مابيـن البريّـات جايبـه
مضى ذا وعدنا فـي منيـعٍ وقومـه=وما خط بارينا فالأقدار جـات بـه
خطبٍ جرى ولحبة القلب قـد فـرى=وقت الكرى لمّـا دهتنـا مصايبـه
دهى حالتي وألوى بخلّي من الورى=منيع الـذي روحـي لفرقـاه ذايبـه
ألا ليت نجم سهيل أنبا بمـا جـرى=فيحق من حش الحشى ويش صاربه
هات الدواه وربّص الـزاج يافتـى=واختر من القرطاس طلحٍ وهات بـه
وكن صاحـي واعٍ أديـبٍ مهـذّب=ولياك تازي ذاهـل الـراي غايبـه
وافهم كلامي يانما صلـب مهجتـي=وشق الفـؤاد وخـل يمنـاك كاتبـه
ماصاب قلبي من سليمان صاحبـي=ومابه لنا عن شـر الأقـدار جالبـه
وما شاق حسّادي وماشـق مهجتـي=وما هاض من قلبي كواني وغاص به
لساني وانساني ونـوري وناظـري=وجودي وماجودي من الخلق قاطبـه
وروحي وريحاني وراحي وراحتـي=منيع الذي من كل ماطـاب طايبـه
فتى طال بالعليا على شامـخ الـذرا=وكثير الورى من عين علياه شاربـه
حوى ماحوى مالدين والمجد والهدى=ومن كل مرقى طال معناه طال بـه
جرى ماجرى والحي في سجّة الكرى=وبدر الدياجي ظافي النـور غايبـه
مـرٍّ يغيـب ومـرّ بالغيـم يتّقـي=ما أدري غـدا أو غاديـات مغايبـه
أوبه غوى مطغيهٍ في زايـد الضّـا=واغـراه حتـى نكّـس الله حاجبـه
أو صاب للسيّـار ماصـاب راشـد=غبـنٍ بـراه وحبـة القلـب ذايبـه
كنّي ونفسـي نايـمٍ فـوق هامتـي=غرابيب سودٍ واصبحن يـوم جالبـه
رأى البوم حالٍ قد تولّـى وزارنـي=فلا مرحبـا بالبـوم لاحـي غايبـه
متى شاب راس الشاب وأبيض لونه=فقد فات من عمر المعنّـى أطايبـه
فليا فات له ياصاح سبعيـن حجّـه=فما البيض في لاماه بالعون راغبـه
غدا مثل شمسٍ جـات تبغـي مغيبهـا=في راس طودٍ شامـخ الطـود غاربـه
تخلّى عـن الدنيـا وخلّـى شطونهـا=مـا عـاد بـه الا ملاقـاة صاحـبـه
محا الله بومٍ انحـس الصـوت صوتـه=مـن الـدار مـا مثـواه الا خرايبـه
دهانـي دهـاه الله فـي لـذّة الكـرى=والـروح منـي حيـن مدهـاه غايبـه
نعق لي بصوتٍ سر لي فيـه مـادرى=رفيع الذرا بأخبار مـا البـوم جالبـه
إلى صوب من صِيب الحشا من مصابهم=منيـع الـذي بـه حالتـي دوم تاعبـه
علمٍ شنيعٍ شاع طاريـه فـي الـورى=علـيّ وعلـى خلّـي توافـد جلايبـه
وقلبـي قديـمٍ واحــلٍ ذا وحــاذر=أوصيّه حتى ملّنـي مـن وصـاي بـه
إلى قلـت لـه قـولٍ يدلّـي يلومنـي=حتّـى دهتنـي فيـه أكبـر مصايبـه
على ذا فلالي حظ نفـسٍ مـن الولـي=ولا لـي مـرامٍ كـون ذلّ الزلايـبـه
قد قلت لـه : ياصاحبـي حـيّ حيهـم=بالسيـف لا تخشـى لضـدٍّ تحـاربـه
وعـزّة حماهـم يـا حمانـا فذلـهـا=براس العـلا ومطـرّق الحـد خاطبـه
ولاتعف عمـن لا يـرى العفـو منّـه=فالضّـد عفـوٍ عنـه يقـوي رعايبـه
وقد قلت لـك قـولٍ قديـمٍ بـه الـدوا=ويكفي منيـعٍ لـو تبعنـي وحـاط بـه
اسق الّلـدان وخضّـب البيـض منهـم=ومن جاك منهم صاحـبٍ لا تصاحبـه
فلا طاعك الا من فرى الـزان جنبـه=ولا هابك الا من وطا السيـف غاربـه
وحريـب جـدّك لـو صفـا مايـودّك=وعيناه لـو تبكـي لـك الـدم كاذبـه
وحذراك لو قـال : أنـا هـاك دونـك=روحي فـداك وفـي ملامـاك راغبـه
حلـو اللسـان ومخفـيٍ كـل سـيّـه=والقلب حـر النـار مـن دون لاهبـه
متملّـقٍ يغـري الغشـيـم بمحبّـتـه=ويغوي لمن لا غاس بحـر التجاربـه
فالليـث شانـه - شانـه الله _ كاظـم=ومن حين يبدأ النـاب تحـذر مخالبـه
فأحذر حريبك فـي المـلا فـرد مـرّة=واحذر صديق السوّ ألـفٍ تحـاط بـه
كم حاربٍ يلقاك فـي ثـوب صاحـب=شفـقٍ عليـك ومظهـر الـود جانبـه
وحذراك ضـدّك لا يـرى فيـك رقّـه=دكّ الجبـال وعـضّ بالغيـظ حاجبـه
ومن هان نفسـه للمـلا هـان قـدره=حتى تشـوف الـذّر يسعـى بغاربـه
قـم يارفيـع الجـاه فيـهـم بـغـاره=كما أسد غابٍ يرهـب اللـي يتاعبـه
وكن باز فـي ذات الجناحيـن يافتـى=وضرغام غابٍ منـه الأشبـال هايبـه
من لا يعـدي عـن مراعـي جـدوده=بالسيف عدّي عـن مراعـي ركايبـه
ومن لا يـرد الضـدّ بالسيـف والقنـا=ويحمي الحمى تطمـع عليـه الثعالبـه
ومن لا يباشر شـرّ الأشـرار والعـدا=يوطـا وكـفّ عـداه لحمـاه خاربـه
ومن لا يـراه النـاس يخشـاه ضـدّه=مذموم حـال وهانـت أعـداه جانبـه
ومن لا يدوس أعداه فـي ثـوب عـزّه=وفي بـاس ضرغـامٍ طـوالٍ مخالبـه
والا فداس أعـداه مـن فـوق راسـه=ومن ديس راسـه ماتبالـي مضاربـه
ومن كفّ شرّه عنـد الأشـرار ضـرّه=وبالشـرّ ينمـي كـل خيـرٍ لصاحبـه
ومن لا يذود الذود عـن حـوض ورده=بالسيـف والا سـوف تضمـا ركايبـه
فالـشـرّ مــا ينـحـال إلا بــردّه=ودون الظّبا ماحال مـن عـال نايبـه
فلولا الظبـا مـا وحّـد الله جاحـد=شك القنـا والمشرفيـات جـات بـه
وحذراك تبقي راس من هـان قـدره=فكم فارسٍ أفناه مـن لا يقـاس بـه
وراسٍ تقصّـه تكتفـي بـاس شـرّه=وروحٍ بلا راسٍ فلا جـات حاربـه
قس العقاب وحاضر المـوت سمـه=ويفنى مـن الدنيـا بأدنـى عقاربـه
فـلا آفــةٍ إلا بـلاهـا بدونـهـا=واظهار عجزٍ في البريات قـال بـه
من له أتت سبـع السمـوات طاعـة=والخد تسعى جات تخشـى مداربـه
ربٍ على ماشـاء مـن شـي قـادر=عليهم بالشيا واسـع الحلـم جانبـه
مضى مامضى ياحي بالأمس وانقضى=والغد ما يدري الفتى كـان صاحبـه
وترى أبرك ساعات الفتى مابها الفتى=وما فات مات وساعة الغيب غايبـه
والعمـر عـدّه غـارةٍ ولـد ساعـة=إلى فات هل تعطـى لعمـرٍ يقاربـه
والروح ما ولّى بها المـوت تنثنـي=وعصـر] تولّـى مـا لياليـه آيبـه
وما للفتى روحٍ سـوى روح نفسـه=مكان الذي ولّى بهـا المـوت نايبـه
فأغنم متى لاحت من الوقت فرصـه=وان هب نسناسٍ فاذر فـي سوايبـه
فالاكوان محكومات والـرب حاكـم=والرب مـا يـدرى بسكنـا هبايبـه
ولاصحة الإنسان تبقى مدى المـدى=لابـد مـن بلـوى ونوبـات نايبـه
فـلا شـي الا لـه مـن الله ضـده=ولا حال في الدنيا على حـال دايبـه
وحياةٍ بـلا عـزٍ محـا الله حظهـا=حياة الفتى مـا فاتهـا العـز خايبـه
إلـى عـاد لا سيـفٍ تتقّـى بظلـه=ولا الدنيا فزت بها ولا الدين طالبـه
وفي كل شعبٍ شاع في الناس ذلـك=وعشب الغبن ترعاه والـذل شاربـه
فـالـذل داءٍ للـظـواري يسلّـهـا=كما سل داء السل معلـوق صاحبـه
فـلا صابـرٍ لـلـذل إلا مجـبّـن=وعنين قومٍ مالـة البيـض ظاربـه
برى مهجتي غبني وروحي وسلّنـي=وحالي دهى وانـذاب بالـذل غالبـه
فالى عادنا في الذل ياسيّـد الحمـى=فأنا الموت أولى لي وأحلى مشاربـه
والحـر يختـار الفنـا دون ذلّــه=والمـوت أشلـى مـن لاة الزلايبـه
ومـن عـاش ماحـاش الثـنـا والمـعـزّه=ولا ســاد حـسّـاد ولا فــاز طـالـبـه
ولا ساجـدٍ وبـل السمـاء يستـقـى بــه=ولا ماجـدٍ سامـي مـن الضـيـم لاذبــه
ولا فـارسٍ نـدب بــه الخـيـل تتّـقـي=ولا عــاد للهشّــال بـسّـام حـاجـبـه
ولا مهـرة] قـبّـا مـنـى كــل فــارس=نجـاة الفتـى مـا غـارت الخيـل طالبـه
ولا طفلـةٍ عفـرا مـنـى كــل خـاطـب=عـلـى مـاجـد خطابـهـا دام خاطـبـه
ولا عــدّ غــرسٍ للسـوانـي مـجـرّب=ولا فاطـرٍ كومـا هـوى شـف صاحـبـه
ولا هجمـةٍ مـن نـادر الـبـوش حـلـوه=ولا شنّـةٍ شمطـا مـن الـسـرح حالـبـه
حيـاةٍ عداهـا الـعـز والمـجـد والثـنـا=حيـاة العـنـا ليـسـت لـحـرٍ مناسـبـه
لي ضاع عمر المرء في ( ليت ) أو ( عسى )=فكثـر التمنـي مابـنـى بـيـت صاحـبـه
فلو ( ليت ) تنفع أو ( عسـى ) أو ( لعلّنـا )=ادمنـا ولـكـن ماخـبـر عــز جاتـبـه
إذا مـا الفتـى أمسـى عـن العـز عاجـز=وأمسـى بهـا مـع كـل عـذرا وصايـبـه
وقـد قالهـا قـومٍ غـدوا فــي ديـارهـم=أحاديـث قـومٍ صـبّـح الـحـي ناهـبـه
فلو ( ليت ) ترفـع حـال مـن شقّـة الشقـا=وتطفـي سعيـرٍ بالحشـا شــبّ لاهـبـه
وتشفـي غلـيـلٍ بــات بالقـلـب غـلّـه=وتكفـي عـن المقصـود مـا نـاب نايـبـه
لـك الله مـا تلقـى حزيـنٍ مـن الــورى=علـى فقـد مـا قلنـاه لـو فـاد ساكـبـه
لحقنـا عـلـى عـصـرٍ قـديـمٍ لجـدّنـا=ولا قيـل سـال بـ( ليـت ) حـرٍّ مطالبـه
فـلا بالتمـنـي تبـلـغ النـفـس حظّـهـا=ولا بالتـأنـي فــاز بالصـيـد طـالـبـه
فكـم عـام شـخـصٍ والتمـنّـات حـظّـه=وكـم فــات صـيـدٍ بالتئـنّـات غالـبـه
فــلا نــال لـلآمــال إلا مـخـاطـر=وخــوّاض بـحـرٍ والمنـايـا غبـايـبـه
فتى لا يرى شـيٍ ورى مـن بـرا الـورى=ولا للـعـلا أصـفـى بالأفـعـال جانـبـه
فـيـا مـاجـدٍ هــام الثـريـا مـقـامـه=يـرى زهـرة الدنيـا مـن أدنـى مطالبـه
فتـى لا يـرى فـي دار الأكـدار منّصـب=أمّــا سـنـام الـعــز والا نصـايـبـه
مقـام الفتـى فـي منصـب العـز سـاعـة=ولا ألـف عـامٍ يصحـب الــذل جانـبـه
ترى العز لو بالنار زينٍ على الفتى=والذّل لو بالخلـد مـازان صاحبـه
وفتى العز لا يرضى بذلٍ ولو ولـو=ولو فوق جمرٍ هان في العز لاهبـه
ومن بـات رهـنٍ للـولا والمذلّـه=أضحى عديم العـز مـأوى نهايبـه
إذا كـان حكـمٍ فيـه ذلٍ لحـاكـم=في كل حالٍ تملـك أعـداه غاربـه
ومن تملك الأعـداء زمامـه تقـوده=فأن طاع والا فالضبى البيض غالبه
ومن قيد بزمـامٍ فهـو فـي مذلّـه=ولو كان من فوق الثريـا مناصبـه
ومن عاش فـي ذلٍ حياتـه نكـاده=يشوف غبنه ناصبٍ بيـن حاجبـه
والغبن شيـن] يدنـي الحـر للفنـا=ومـا فنيـت الأحـرار الا بغالبـه
والروح يرخص دونها كل ما غـلا=سوى الله ماعينٍ من الموت غايبـه
فيامرتع الضيفان في الليـن والقسـا=وياخير من في الناس ترجى وهايبه
من راقـب الرحمـن لابـد يتّقـي=ومن هاب من رب السماء لان جانبه
ويـازي عزيـز النـفـس لله درّه=وتبـدي حسناتـه لمـن لا يقاربـه
والحر مهما عاش في الـدار يبتلـى=ولا يبتلـى ياصـاح الا حبايـبـه
وعصر الفتى يعطيـه مامـر تـاره=ويعطيه تارةٍ فـوق ماسـر جانبـه
فأصبر على خبث الليالـي وطيبهـا=فلا عـاد صبّـارٍ وأياديـه خايبـه
فمـا أنقـادت الآمـال الا لصابـر=ويكفيك قول الله في حـق صاحبـه
والصبر خيـر مـا تأملـت يافتـى=بالعز لو مامـال تضـوى ركايبـه
والصبـر خيـرٍ قالـه الله للـورى=وأوصى به للمصطفى مـن حبايبـه
وفي الصبر ألطافٍ خفيّـات قالهـا=ولكـل مكـروبٍ للأفـراج جالبـه
فأصبر قليـلٍ يامنيـع ولـو ولـو=ولو فلذتٍ من قطعـة القلـب دايبـه
ترى الصبر مفتاحٍ للأفـراج كلهـا=ولو هو بريقك مـر حلـوٍ عواقبـه
فمـا بيـن غفلـة مقلـةٍ وانتباهـه=فلا يندرى من أين تـذري هبايبـه
وكثيرٍ من الأشيا عن العبد تنّقضـى=وهي عند أهل العلم والحلم واجبـه
عنـد الـذي لله فـي الله حبـهـم=رجالٍ علـى التقـوى دوامٍ تراقبـه
يحبون في باري الورى كـل خيـر=لله يرضى بالقضـا مـن مصايبـه
وتسليـم أمـر العبـد لله واجــب=حقٍ يقين وكل شـي مـن وهايبـه
اسليك والتسـلات ياسيّـد الحمـى=تسل الحشى منـي وللحـال سالبـه
اسليـك بلسانـي وقلبـي يلومنـي=يبغى مقام العـز لـو فـوق ثاقبـه
صبرنا على البلوى وما جا من السما=وشلنا حمولٍ فوق مالا يطـاق بـه
والصبر محمودٍ على كـل ماجـرى=إلا إلـى أدى إلـى ذلّ صاحـبـه
وصبري حياتي غاية الـذل والبـلا=وصبر الفتى في الذل أدهى مصايبه
فإما تقمّص ثوب ( أيوب ) في البلا=صبرٍ _ وانا ما أرضاه والذل جانبه
فمن سلّ سيف العـز لليـث قـاده=ومن لا يسل السيف فالقرد قـاد بـه
ومن لا يعدي عن حياضـه تشـرّع=ومن لا يكرم لحيته حلـق شاربـه
وإلى حللـت بـدار قـومٍ فدارهـم=مراعاة قول الله وفي الشرع واجبـه
إن كان هم ممن يعـزّون جارهـم=والا فمثلـك واضحـاتٍ مذاهـبـه
إلى الحر ضاقت حيلتـه ثـم ذلّـت=تصفق به الدنيـا ومـرت مشاربـه
فلا يتّخذ فيها سوى البيض صاحـب=فـلا ذلّـت الأعنـاق إلا لصاحبـه
فإن كان ما للحر حظ] مـن التقـى=يواقي , ولاله منصلٍ عـز جانبـه
ولا له من الدنيا لسـانٍ يزيـد بـه=عليـا ولا ركـنٍ شديـدٍ قرايـبـه
إلى ضاق دارٍ به عن الدار غيرهـا=بدلها ولا غبنٍ بـه الـروح ذايبـه
والدار ما يحصـر عليهـا وليدهـا=دار الفتى ماطـاب فيهـا مكاسبـه
فكم من فقيرٍ عـن ديـاره تحـوّل=في غيرها وامسى بهـا ماتحاسبـه
والـدار دولابٍ بـالأقـدار دايــر=والخلـق للأقـدار تـازي مداربـه
وموت الفتى في ماقف الذل حسـره=ومن مات مغبونٍ من الضد عار بـه
وفي الرأي يا مشكاي خمسٍ تعجّـل=ونقصٍ تأخرهـا جـرى بالتجاربـه
الجذّ , والتزويج , والحرب للعـدى=والفرض , والقرض الذي في مواجبه
وصفات المعالي شامخ الطول عزها=وحرام على من ناد بالـذل جانبـه
تهزّا على الخطّـاب تبغـى صداقهـا=ثلاثٍ على الخطّـاب عليـا صعايبـه
تبي العز بالسيـف اليمانـي وجفنـه=وكفٍ كريمٍ قـط مـا خـاب طالبـه
ثلاثٍ علـى غيـر الخـلاوي تكـوده=إلا منيـعٍ سـيّـد الـحـي زاهـبـه
رجا الضيف والسيف اليماني يزينـه=وبالجـود تيّـارٍ تطامـى غبايـبـه
قالوا لهـا هـذا الخـلاوي يسومـك=صعلوك حالٍ ما سوى الغوج راكبـه
فلبّـت واجابتنـا وسقنـا صداقـهـا=وقالت هوانا في الخـلاوي وصاحبـه
فخذها عسى الرحمن يحظيك عزهـا=وأقبـل فتـاةٍ فـي ملامـاك راغبـه
أبت فيك خطّاب الورى يا حمى الورى=إلا لك تسعى جـات لحمـاك طالبـه
تبي منك ثوب وحلّةٍ من شبـا الظبـا=وإلا الردى لدّن الرديني تصـاب بـه
مهرة ملوكٍ أن كان ماصين عرضهـا=بالسيف والا بـه يـد أعـداه لاعبـه
الملـك تـاجٍ مالـه الا المصـونـه=ومن لا يصونه ينزع التـاج واهبـه
ومن خـوّل النعمـا فيـدّي حقوقهـا=ومن لا يـود] حـق نعمـاه زال بـه
ومتـزوّج الغـذرا يـودّي صداقهـا=حـقٍ يقيـنٍ مثـل مالله قـال بــه
فشكرٍ على النعما وصبرٍ علـى البـلا=ونيل الفتـى ماجـاه واشقـاه لاغبـه
فكم حاكمٍ زالـه عـن الملـك زلّـه=أضحى وكـف عـداه لحمـاه ناهبـه
فـي ذاك قـول الله لاشـك صـادق=ربٍ تعالـى كـل ماشـاء قـال بـه
وأمر افتى في عالم الذر قـد مضـى=وماصاب ما اخطا وما اخطاه غايبـه
ولابـه سـوى مـا قـدّر الله للفتـى=ومهما جرى رب السموات جـاء بـه
وحتف الفتى ماصاب نفس من المـلا=الا بتقـديـرٍ مـــن الله كـاتـبـه
فلا حان حتف الروح من دون حينهـا=ولا حينـهـا الا مــن الله نـادبـه
والأرواح زرعٍ والمنايـا حصيـدهـا=والموت عـدّ وزرع الأرواح شاربـه
ولا يــدٍ إلا يـــد الله فـوقـهـا=ولا غــال[ إلا لــه الله غالـبـه
وترى كل شيٍ ما سـوى الله باطـل=ومن لا يصيـب الله لا شـي صايبـه
فأسمع مشوره ياحمى الجـار راشـد=والعـز مـن رب السمـوات واهبـه

تابع البائيه


فاسمع مشورة ياحمى الجار راشد=والعز من رب السموات واهبه .
دع عنك يامشكاي مالج بالحشا=وما قالته قوم من الموت هايبه .
فالي الحر صار العار والذل حظه=فالموت ستر له يغطي معايبه .
فلياك موت العير ياسيد الحمى=وموت كما موت الغنادير حاسبه .
ومن مات موت الغير قد مات حرمه=ومن مات في حد الظبا طال جانبه .
وموت الفتى بالسيف عز ومفخر=واعلى مقام كان ما فات ضاربه .
متى قيل حر فات في سرج عندل=عصر الطراد وقد فنى من مخالبه .
صناديد قوم من على كل سابح=على ذاك أملاك السموات نادبه .
عسى حظك الرحمن من ذيك بالسوا=وطول البقا من حسبه الشين غالبه .
ومن هاب أسباب المنايا فلو غدا=عنان السما فالموت ما فات هاربه .
والعز ما بين الخميسين طرفه=والذل معروف متى فر صاحبه .
فدعنا نصبحهم على سبق القطا=هوى الريح يكفيها عن الماء شاربه .
عليها قروم عندها الموت قد فني=حتى ولو حي فلا هيب هايبه .
يخوضون بحر الموت في لجة الوغي=ببيض وسمر من دما الضد شاربه .
وضرب تلبيه الجماجم من العدا=وطعن ذابلات الحشي منه ذايبه .
من ايدي رجال سلها صلب صايل=للحرب مسواط متى قام نادبه .
منيعية لاتتقي باس فارس=ولا يتقي من لاوساع مضاربه .
لها المصعد العالي على كل مصعد=ومناصل تعري العدو من مناكبه .
عقالهم تكفيك عقال غيرهم=وعيالهم تكفيك في الحرب صاحبه .
منيعية فيهم حليهم وعايل=وفيهم رجال داب لله نايبه .
رجال حظاها الله بالدين والهدى=وبالسيف ناموس والضيف واجبه .
يمين لفعل الخير بالخير تشتري=وعين من الرحمن في السر ساكبه .
مثل الحيايا لينات الملامس=وفي الباس تلباس من الموت حالبه .
وساع الهوايا حتف الاعدا وفي الندى=ينادون ان شحت بالانوا سحايبه .
وكدرت سما الدنيا وقلن غيومها=وثارت من الوقت المجحم هبايبه .
وعن دارنا دار الحيا صوب غيرها=وغدا معرض ما هل فيها ربايبه .
ولا بالفضا خد يرى تنبت الحصا=محالا حلتها والسموات غاضبه .
ولا للملا زاد لدى الناس يشتري=واسد الشرى بالدور باد مخالبه
وانذاب قلب الذيب واغبر وانحنى=ودلت بها البازات بالكيف لاغبه .
وخيولنا الغوج التي تشرب الهوى=لطير القطا دلت لها الشاة غالبه .
والبزل دلت تغتني عن قيودها=والخلف دلي يعتذر كف حالبه .
وازور وجه البر واغبر والتوى=واصفر وجه الخود والخود جاذبه .
ولا به شموس حط عنها وقارح=ومستخضعات ما لها القوم هايبه .
هذي سجايا معدن الجود والندى=في الضد يهواها وتغني وهايبه .
فيا ملجأ اللاجي وياخير من وطا=على الخد ، واعلى ما جد فاز طالبه .
اشتر تبيع ونافس الناس في الشرا=وحذرا تفر وخايب الخال جانبه .
ولا تشتري إلا خيار وشاور=وفي الشور آياتٍ من الله جات به .
والشور حق قاله الله للملا=وبالشور وصى الله صفة حبايبه .
وفي الشور سر يصلح الشان للفتى=ولو كان من مبداه للراي صايبه .
ثم استخر في كل راي وشاور=ولياك تحقر شور من هان جانبه .
فالشور راي منه يحظى به الفتي=وكم شور ثور أسعد القوم قاطبه .
وقد قيل : إن الشور في أحقر الورى=يزين برؤيا العين والله صايبه .
ولا تستشر إلا صديق يودك=في الله صافي السر مامون عاقبه .
أمين على سرك ويبصرك ما خفي=وكشاف لاسرار بالالباب غايبه .
طبيب لبيب ذاق ماصدع الورى=سنى الناس واسنى باد بالشد غاربه .
مثل الخلاوي نادر ما تشوفه=لو سرت حتى نلت دار المغاربه .
صديق على الشدات والباس والرخا=لصديقه أقرب من صلايب قرايبه .
أدنى من اليمنى إلى فاك يافتى=لرضاك ما خالف عن ارضاك أغاضبه .
صديق شفيق شرب لرضاك عن ظما=وارواه عما اظماه برضاك ذايبه .
صديق وثيق يامنيع يودك=مودات شوق للمواليف سابقه (؟) .
صديق على بعد المدى صافي الحشا=وروياك في عينيه والقلب ناصبه .
صديق على ما صار غايب وحاضر=وما صاب قلبك صاب قلبي مصايبه .
خليص خصيص أرخص الروح دونك=لا عاش روح دون لاماك راغبه .
أفديك بالروح العزيزه وما لها=ولا للفتى أغلى من الروح قاطبه .
والروح ما قبلي صديق صخا بها=ولا صاحب فدى بها روح صاحبه .
الروح ما ترخص سوى عند من يرى=إلى دعوةٍ في طاعة الله دايبه .
أفديه بالروح العزيزه وحالها=وعمرى فداه وهان عندي سخاي به .
أحبه وانادي في البريا بحبه=ومرمي مرامي حب طه وصاحبه .
أنا لك صديق صافي الود صادق=شفيق وثيق ود في الله جانبه .
انا وانت لا يخفى على الله والملا=وشوري سراج في الدياجي ضياك به .
فيا أيها السامي على هام من سما=ومن أيد الرحمن ربي كتايبه .
نفسي توازمني على الشور قد لها=زمان طويل دأبها لي مطالبه .
تقول لي شور سديدٍ وراشدْ=وودي أشور ومهجتي منك هايبه .
وترى شور من لا يستشيرونه الملا=شمعه نهار في ضيا الشمس ذايبه .
وتر النصايح في البرايا فضايح=كم ناصح أضحى له الناس عايبه .
واهل الزمان الخير فيهم بضده=والشر خير ما تأملت غايبه .
والسالم اللي كف خيره وشره=ومن لا يسوي خير ما جاه نايبه .
زمان مشوم فيه الابرار تختفي=والاشرار فوق الخير لازال ساربه .
زمان تحول فيه الاخيار تتقى=بالأشرار والدنيا على الدين غالبه .
زمان فشا في الناس ريان شره=قليل الذي في الناس من لا يصاحبه .
زمان به المأمون في الناس نادر=قليل الذي صاحب ولا خان صاحبه .
إلى قلت : هذا طيب الفال فالح=وثيق شفيق صالح بي تصاحبه .
عفيف الورى يبري من الدأ مسه=ويشفي من المسقوم ما شان جانبه .
ويعني به العاني وينزاح همه=ويسلى به المحزون وينسى مصايبه .
ويعني به الجاهل ويغري بعلمه=ويسأل به السائل ويعطي مطالبه .
ويلوي على الصاحب ويعني بنبه=ومجراه ما بالنفس للنفس طالبه .
بصير بستر الغر بافكار سره=ويسعد براية حين أرياه عازبه .
يعينه على التقوى ،ويهدى بدينه=ودنياه مهما حاجة الوقت زاهبه .
قطب جليل لا تعيبه بزله=حظي من الاريا بهاديه صايبه .
تلقاه في الطاعات فسل وكاسل=وعلى الدون سرحان الغضا ما يواثبه .
سوى هو ومن لافيه راي يدله=ثلة غنم وامسى بها الذيب سايبه .
فصدقتها بما جري لي من الملا=ووهمتها أمارة السو كاذبه .
تدعي إلى مالاأرى فيه صالح=وقلبي مخطيها ولو كان صايبه .
أشير أنا ولو أنت ما تستشيرني=وعفى الله عمن لا ينافي لصاحبه .
ومحا الله حظي يوم أحظيك بالخطا=واخطا بحظي عن أماني مطالبه .
وابقاك في الدنيا على الذين والهدى=وانجاك في دار البقا من نوايبه .
فاسمع هديت وخصك الله بالرضا=وأعطاك راي واسعد الراي صايبه .
ترى سيد الأحكام ما كان مرتضى=ومن يرتضي شي ويهواه فاز به .
فان كان ترضاني وبي تستشيرني=فاصغ الفؤاد وخل اذنيك ناصبه .
والشرط من قبل الرضا والمشوره=أن لا يخالف اخذ الراي جايبه .
فاني كثير الشيب صادمت للبلا=وقاسيت في الدنيا دواهي مصايبه .
وعاينت في الدنيا أمور مهوله =لو كان غيري أضحت الروح غايبه .
وسني قديم قبل أو اخيك يافتي=ما دري لبعد ( الفاء ) أو ( الصاد ) صايبه .
ولي قصة تنبيك عنها خبارها= وشرح طويل سوف ينبيك صاحبه .
صخ واستمع من عالم مارس الورى=ومن لاعب الدنيا فتاة وشايبه .
وفي كل فن ما عدا الشين قد قرا=وقرا الورى في عالم الرمز غالبه .
فتى شد للعليا ودلى يدورها=طول السنين بكور وجنا نجايبه .
داس العراق وداس الامصار يافتي=والسند داس وداس دار المغاربه .
وذاق الدهرحلو ومر وحامض=وملح اجاج ما تدنا مشاربه .
وبالراي قاس الناس وامسى مجرب=فالطّب يخطي والتجاريب صايبه .
ومن سار في الدنيا يرى كل عبره=ويوريه جلاب الرزايا عجايبه .
ومن لا يسافر ما دري فوق داره=واخبار من لاشاف بالعين كاذبه .
وجربت من الاشيا أنا يوم سنها=في البال سني توما الدال دال به .
ولا يحذر المحذور من لا يجرب=والليث ما يخشاه من لا يواثبه .
وزوجت سلمى يوم جدة شبابها=وسني صغير تو ما خط شاربه .
زفت علي وبزتها يوم رزتها=والحك والتجريب ميزان صاحبه .
وعاينتها في عين من لا يودها=خرقا وفي عين المحبين صايبه .
ولو أبصرت عين المحبين ماخفى=من عيب سلمى جات في العين خايبه .
غدا حب سلمى مال بالدين في الملا=ويفنى الفتى ما نال منها مطالبه .
ولا يرعوي من حب سلمى ولو ، ولو=قد عاينت عيناه منها معاطبه .
وصاحبت فيها فوق تسعين صاحب=وفي الكل ماعينت من لا يصاح به .
وسلت الزمان وقلت : شف لي مساعد=صديق يناوبني على كل نايبه .
على الخل ما يبخل بحال يرومه=والنفس يبذلها ويدي لواجبه .
خليل يواسي الخل في اللين والقسا=وفي موجب الحاجات بسام حاجبه .
تعذر زماني واعتذرني وقال لي=مرامك رجال تحت الأجداث غايبه .
زمانك تخلي ما تري فيه صاحب=قليل الذي لله في الله جانبه .
كثير الوري قد حول الله حالهم=على الدار والدينار في الله كاذبه .
فلا فيهم المأمون إلا قليلهم=وبالحك يظهر زيف دينار صاحبه .
ومن سار بالاخبار أنبا بما جرى=والناس ما تدري بدون التجاربه .
فهل يامنيع صك سمعيك ما جرى=وما جابت الاخبار وابدى غرايبه ؟!
فاسمع وألق البال والقلب حاضر=فلا لك سواي احدٍ صديق تصاحبه .
متى جاك من لافيه راي يسرك=صديق البلا يبغي مهاوي مخالبه .
فقل خير ياذا الطير بأنحس الملا=لا تسأل أشياء غدت عنك غايبه .
فإن كان خير يانمى الشر هاته=وان كان شر فيك عنا وراك به .
وعما مضى لا تستمع لوم لايم=ومن جاك لوام فثور ركايبه .
فكثر الأسى للنفس يستوجب الاذى=فلا راجع حال متى صاب نايبه .
تسلى ودع الهم ياسيد الحمى=فالهم يدني غايب الموت غالبه .
والناس لو قصوا على غير مفصل=فلا تعاتب ، كلهم بي تعاتبه .
والناس لو قالو خطا فمقالهم=كثير وهل من كيس بي تخاطبه .
تقادير من لاله شريك ولا مثل=ولا له وزير في براياه نادبه .
له الحكم والتصريف والفصل والقضا=وما شاء من شي فأياديه غالبه .
والاسباب من دون المسبب فلا لها=تأثير لو تازي قدا العرش ؟ ثاقبه .
والاحذار ما تنجي والانذار للفتى=والأشعار ما تجزي ولو كان صايبه .
فالاقدار ما عنها مطير ولو ولو=ولو نال أبواب السموات جانبه .
والاقدار مهما سنعت في مسيرها=الفلك يغرق من نسايم هبايبه .
ومن قال لك : إن الحذر يمنع القدر=أقاويل جهال من أبليس ، كاذبه .
فلو كانت الانذار تنجي من القضا=والاحذار عن محذور يازون حاجبه .
فلا في الورى من فوق فرعون حاذر=وما صار مكتوب على اللوح صار به .
وحاذر نبي الله يعقوب بابنه=ولا فاد للصديق لمة مخالبه !
ونبي الهدى صفوة هل الكون كلهم=والدين والدنيا ومن هو بجانبه .
وهو صفوة الرحمن من كل ما برا=عزيز عليه وكل فضل حباه به .
قريب من الباري ومعصوم في الورى=واعلى الورى جاه والاشيا تقال به .
معلوم سيف الدين في الارض والسما=أحيا لدين الله واعلا مراتبه .
وباد الجنود وباد من يعبد الورى=ومن له إله ما سوى الله باد به .
حط الركن باعلى الجبل ثم قال له=مكانك ولو شفت المسلمين غالبه .
تحذر ولا فاد الحذر يوم جا القدر =حمى الله ذاته لكن الدم سال به.
وهو النعمة العظمى على كل مسلم =كذا النقمة الكبرى على من يحاربه .
له في السما قدر كذا الخلق كلها=إذا ما غضب لله في الله غاضبه .
فيا من بلاه بسوم الاقدار من برى=يد الله يامشكاي بالكون غالبه .
ودار الفنا فيها المسلمين تبتلى=ولا يبتلى إلا فتى حب جانبه .
ولا مسلم في الكون إلى مشقى=ولا مجرم إلا موقي مصايبه .
فلياك تاثق صفوها وان تزخرفت=فثق بالكدر واحذر على الفخ ناصبه .
ولا هقوتي ياثق بها راي عاقل=إلا خليع فارس الزان حال به .
كنا شيوخ العز والعز عزنا=وفي عزنا من عز تجري مراكبه .
وعلى عزنا تبنى بيوت من العلا=وما طال من عز لدى الناس طال به .
وحنا ملوك الدار والدار دارنا=من عهد عاد إلى ولاد تلاد به ؟
والدار كار وشيخها باب سورها=حصن لها في كل ما ناب نايبه .
والدار عذرا حقها من يصونها=ويسعى لها في كل ما حل واجبه .
إلى كان عذرا يفضح البدر خدها=كالشمس تعشي كل عين تراقبه .
فإن كان ما به باس بعل يصونها=بالسيف وإلا قيل في الناس خايبه

تابع للبائيه


هي دارنا وضحاً من الدور نازه=لا ذيال فخر العز والمجد ساحبه .
ضربنا وراها كل صم عصمصم=وضرغام غاب عض بالسيف غاربه .
حتي غدت بالسيف كل يزورها=ويعني لها رغم على أنف صاحبه .
عشنا بها ما فوقنا كود ربنا=شديد القوى سبحان من لا يحاط به !
زمان به الواشين في قلعة النيا=بعيد المدا في مهمه الآل ذاهبه .
زمان حبانا كل ما في نفوسنا=من الله تذري بالأماني هبايبه .
زمان لنا قد طاع من طوع الملا=والذيب شاة والضواري ثعالبه .
زمان حظاني يوم حظي مساعد=والدار خضراً باسعد الخط كاتبه .
وحنا ملكناها وقدنا زمامها=ودانت لنا الدنيا وجتنا مداربه .
ونلنا بها من فوق ما النفس تشتهي=حظ حظيظ فوق ماالنفس طالبه .
وعصر الفتى يعطيه ما سره الملا=ويعطيه ما أزراه وافرى لجانبه ؟
كنا بها والذيب يرعى بشاته=في كل شعب حيثما الشاه عازبه .
ومن عزت الدنيا قريب تذله=ولو كان عزه بالثريا مناصبه .
فلا عزيز إلا من الله عزه=ومن لا يعز الله لو طال زال به .
فلا به عزيز عزته فوق عزنا=وزلنا وزال العز عنا ودال به .
فكم حاكم ظالم ملا الخد جيشه=عيان وكنا له خصيم نحاربه .
مغرى بسلطان ومعطي من الهنا=ومنصور جيش خيلها دام ناهبه .
ويحظي بعز الدون يخشى ويرتجي=والسيف مسدول بتيجان جانبه .
إلى مضى ما قدر الله وانقضى=وجاه القضا المحتوم والسرج مال به .
وداله عن الدنيا وفارق نعيمها=رهين الثرى ما يندري ويش صاربه .
في قاع قبر مسكن الدود والبلا=فريد معدوم لخلة وصاحبه .
طريح الخطايا ليس بالمال يفتدي=ولا حيلة يحتالها فيه ثايبه .
ذليل الملا في موحش مظلم الضيا=وحيات سياته توافيه لازبه .
وشاف الذي قدم باياديه حاضر=وما أخرت ، مازاد في الخط كاتبه .
واقفى الحبيب وضمته هالة الثرى=ومن كان صب الما، وسوى نصايبه .
ولابه سوى من رحمته عمت الورى=وجاه الموكل بالرزايا وصاحبه .
والله أعاد الروح للسول ساعه=ثم أجلساه وعن ثلاث تخاطبه .
وأن كان من أهل التقي فاز باللقا=وأن كان من أهل الشقا قام ضاربه .
ويبقى بسوء الحال في برزخ البلا=وفي حالة تكفى المعفى عقاربه .
وكم خليل قد خلت منه داره=وكم صاحب صاحب أهاليه نادبه .
وكم جادل ناعم سبى اللب حبه=جاه الثرى واستسبق الدود جانبه .
كذا كان حال الدار فينا وغيرنا=وياما لها من غارة داب ناهبه .
فكم قبلنا ناس خدعهم نعيمها=وغرت لهم منها أماني كاذبه .
إذا المرء مغرى رايح في نعيمها=وتزداد فيها بكل يوم رغايبه .
مغريه من سلمى من المال ما حوى=ومنساح بال عازبات ركايبه .
في تيه جهل ما يرى ساير الورى=وأكدار سلمى عن مفاليه عازبه .
فاجاه صياح ورا المال صايح=ومستندب بالحي طفله وشايبه .
ورد الفريق وبات بالحي والحمى=في حال من لانابته قط نايبه .
وفاجاه ما فاجاه في لذة الكرى=مندوب من لاقط اخطا لضاربه .
فجا ما فجاقل : ياكفى الله شرها=في غفلة في الحين والحال حالبه .
وما في كتابه قد ختم وانتهى به=سجلات يقراها ولا زاد كاتبه .
ولا يستطيع الحال إذ ذاك تبقى=واعوان عزرائيل للروح جاذبه .
فتباً لها دار واهلها ولو ، ولو=إلى عادها بالمال والحال ذهبه .
فلا خير في مال عن الله شاغل=ولا خير في دنياً عن الله حاجبه .
فدنياك لولك بايعت لا تغرك=غدارة تفري حشا من تصاحبه .
وزمانك فلا واخي من الناس واحد=إلا وقد أفناه واخلى مزاهبه .
زمان قديم بايع الناس قبلنا=وما فلق الأكباد إلا نوايبه .
تقول يوخي ؟ صارم الحد بالفنا=وما فرق الاحباب إلا مصايبه .
لك الله لو بايع لغيري وصدق =أما أنا مستمسك إلا واكاذبه .
يسالم لنا في زي خل وهو لنا=عدو كضرغام فرتنا مخالبه .
كذا حال دهر الدار بالناس يافتى=فهو خبط عشوا في البريات دايبه .
فكن أنت ( ليث ) واحفظ العلم والوصي=وأنا ( آدم ) الموصي فخذ ما هداك به .
واسمع وطع ياحازم الراي راغب= في كل ما أبداه قلبي وجال به .
شور رشيد جال في راي راشد =ومبديه ود جوهر الراي شاربه .
وصاة غناة تملأ القلب للفتى=وعز الفتى ما عز مولاه جانبه .
وكما الماص ما مضيته الا أفادك=وكما الدان ما أبقيته اغناك دايبه .
وصاة عسى الرحمن يحظيك عزها=للدين والدنيا لك الله جايبه .
نما المال بنت الريح ، والعز في المها=فافهم وصاة صانك الله صايبه .
فلا بطل يدعى متى شجر الوغا=وحمى الوطيس ولابس الثوب ضاق به .
وحمى الطراد وغابت الشمس في الضحى=وكثر القتال ووادي الدم سال به .
وغشي الذليل وفارق الروح من فني=وعمى القتيل وحار بالريق شاربه .
وغوى الدليل وغور الجيش بالظما=وضاق الخناق وحاضر الراي غايبه .
ودلت قضيبات الظبا تمطر الدما=واخذ شجاع القوم من كف صاحبه .
ولا به تقى إلا تقي الله للملا=وأبطالنا وأبطال الأقران هاربه .
في يوم نحس غرد البين في الملا=والبيض بظهور المظاهير نادبه .
فلا به فتى يدعى لتفريج ما جرى=وحلال ما ناب الملا من نوايبه .
سوى صلب ضرغام خليع ضحى الوغا=عقيلة علا في أول الليل جات به .
متى غار ما بالي على أي من سطا=خليع يرى الابطال عذرا تلاعبه .
فاختر من الغيد الغنادير عندل=نسل ماجد حر طوال مخالبه .
روى القناة وطاهر القلب طيب =وذروة سنام من سنام مناسبه .
رفيع الذرا حامي الورى مدمن القرى=يرى زهرة الدنيا تخلى وذاهبه .
علا للعلا بالجود والفود والعطا=قليل الخطا أعيا عطاياه حاسبه .
متى لاح برق في سما الخير للملا=لدى الناس خطه باول الطلح كاتبه .
واختر نما من طال بالخال يافتى=وكم طال ـ يامشكاي ـ بالخال ناجبه .
دوحه مقاد من طوال عروقها=ولو باير لابد الاعراق جاذبه .
منجوبه هي أفة الموت عيدهم =إختر نماهم يامنيع وغال به .
أختر نماهم يامنيع ولو غلوا=وخير الشرا ما كان مغبون جالبه .
إختر سنام الكوم واحذر بطونها=ومن يشتري مشرى تداناه خان به .
أرى من شرى الداني شرى الدا لنفسه=ولو وعاه وحال في الحال داه به .
ولا لوم للجزار في كل ما شرى=اللوم للشاري من الشين خايبه .
ولياك والسمرا ترجى لعنتر=فلا عنتر الضرغام إلا مجاذبه .
غدا للغدا يدعى بأمه ( زبيبه )=وعند العدا يدعى بأسمي صلايبه .
فاختص عفراً شارق الشمس خدها=وتغنيك عن قنديل ما الشمس غايبه .
خد وقد واعتدال وقامه=وردف طوى للثوب سبحان ناجبه .
تزيل الكدر عن محلى القلب والصدا=لكيد العدا منجوبه الخال صايبه .
هوى من غدا للدين والمجد والشرف=ولا كباد من لا يرغب الدين ذايبه .
ليل مقفاها وصبح قبالها=ومن كل دل زاهي الزين جايبه .
لعوب كعوب جل من صاغ وصفها=تثني وحال الشد ياصاح جايبه .
من الليل ما ترقد به إلا قليله=والنفس ما عين لها الطرف طاربه .
تجلى هموم الحال في الحال عندل=سبحان من أوصافها من وهايبه .
فتاة بحرف ( الواو ) و ( الياء ) سنها=فان حال حال يتقن ( الكاف ) حاسبه .
فان كان لا هذي ، ولاذي تيسر=فاللام ، لام ، وما عدا ( اللام ) خاربه .
وتختار غفل غرمها شق جيبها=ومدارع شقوا لها الجيب عايبه .
وحذراك لاما من غدا ( السين ) سنها=تسوق البلا ولصحة الحال سالبه .
تفرى حياة الحال بالان والأذى=وانفاسها سم للارواح عاطبه .
لا تأخذ الشمطا على شان مالها=ولو انها لاموال ( قارون ) جايبه .
ولو أظهرت ـ لاحبها الله ـ حبها=قريب المدى وبساعة الحال غاضبه .
من الليل ما يهني بعلها قليله=والنفس لو عاين لها الطرف هاربه .
فان نام عنها مبعد ثار شرها=وان نام داني ذابت النار جانبه .
نار مقفاها ونار قبالها=ياويح بعل ساجر النار صاربه .
وان حاجت البلوى إلى مس جسمها=مس البلا ومربص السم صاربه .
فمن ياخذ الشمطا على شان مالها=مخالف للنصح مذموم عاقبه .
وقد قال فيها كرم الله وجهه=حديث ومن خالف عن الليث صاربه .
وإلى هزلة الشمطا ثلاث تشينها=من الله يبلى كل شمطا بنايبه .
لمة قريب الصبح والسن قد فني=والشوق لو قصر من الطين طاح به .
فمن ياخذ المشؤوم عني فقل له=يقول الخلاوي : خاب من باع جانبه .
وقد قال معطي راية الدين والهدي=من باد ( كسرى) والغنى من جلايبه .
أختر من الهجن المجاني صلابها=علكوم كوم يطوي الخذ راكبه .
خرسا اللسان وناحلات خفوفها=وما جاب منجوب الجناحين جات به .
متى حست الساري علا فوق كورها=سرت وما جاب أشقر الريش جات به .
على صلب ظبيان طوال ضلوعها=نما من رعى ( الظفره ) ولاد تلادبه .
وحذرا من الهجن المجاني هزالها=ظهرها دبور ومن الازوار شاذبه .
وحرون إذا ما غارت الهجن ناخت=ومن سنها ( ياء ) عن السير تاعبه .
فلا فوق غبن في النضا باشهب الفضى=وفي العيد عصر العيد والبيض لاعبه .
عساني أراك بحسبه ( السين ) فارس=ومن صلبك الزاكي ولاد تلادبه .
منيعية تفري العدا من نجورها=ذري للعلا كل طوال مخالبه .
يردون حرب الضد بالسيف والقنا=كما رد طه حزب الأحزاب خايبه .
يكسون عز الضد بالسيف ذلة=وحمى حماهم ملتجا الناس دايبه .
فان عال ضد في رعاياك عنوه=فاشبال قوم خلف يمناك راكبه .
يحيطون بك ياسيد الحي والحمى=كما حاط بالقطب اليماني كواكبه .
تعزون دين الله بالسيف والقنا=والدين والدنيا بالاشبال ساكبه .
والدار ما تعدم حليم وعايل =ومن له مقام عند مولاه طال به.
فلو أنها تعدم حليم وعايل =وتعدم رجال فهي لا شك خاربه .
أجب دعوتي يامن له الكون عاجل=فخير العطا ما فاز في الحال طالبه .
أسرع بتفريج لخلي وصاحبي=وعجل بتدمير للأشرار هازبه .
على صفقة فيها لجبريل غاره=على فود قوم صبها الله صايبه .
على دارهم تاتي وتمشي وتنثى=على من غدا يسعى وترعى ركايبه .
عسى تهتني نفسي وينساح خاطري=وينزاح غبن شب جاشي لهايبه .
ويلتام حال شفه الشوق والشقا=وترتاح روح صدعتها مصايبه .
فيا واشقا قلبي ويا ويح حالتي=بكي حاسدي من شوق حالي وصاحبه .
فساعة لفاني علم من لا يودني=خلا ناظري من ماه ، والدم سال به .
فلا شاقني برق على الحي والحمي=ولا صوت ورقا فوق الاغصان طاربه .
ولا شاقني مالي ولا الغوج والنضا=ولا حب عذرا تشغف القلب كاعبه .
ولا شاقني ما شق للناس في الورى=ولا شاقني شئ له النفسى طالبه .
فلا شاقني إلا غريمي وقومه=ولا شافني إلا توالي ركايبه .
ألا قبح الله الغراميل كلها=وأخزى لزيد بن الزواني وصاحبه .
فلا غلنا حرب على واضح النقا=حتى نحذر الحذر ممن نحاربه .
ألا ليتني في ذلك اليوم حاضر=ليل الثلاثا يوم من فاز فاز به .
سفساف قوم دمر الله دارهم=وأضحوا بعار العار واخزى معايبه .
نمات البلا والعوق والبوق والخنا=من خالهم قبح أولاد تلاد به .
ومفرج غبني على الغوج في الوغا=في حومة الميدان والخيل قاطبه .
ومسقي لمصقول شكالي من الظما=من دم مضروبي ومروي مشاربه .
ومبين ما بي على الضد في اللقا=بين الشبول وصاحب دون صاحبه .
وما الخل الا من ثنى دون خله=في الباس والشدات وافدى لصاحبه .
فالى الخل نحى عن مواسيه نفعه=وفي الغارة الشعوا تولى بغاربه .
فلا عاد في الدينا ترى ذاك نافع=ولا شافع في يوم الاطفال شايبه .
خليل عن البلوى تنحى بخيله=ضربني ولو أحشاه بالود ذايبه .
خليل على الشدات لا يستعز لي=أعدى عداتي باسط لي مخالبه .
خليل الجفان ومظهر الودفان خلت=تخلى ، فكلب الكلب من لا يحاربه .
والخل يدرى بامتحان وشده =وبالحك والتجريب ينضاح غايبه .
ليدري منيع أنني عنه ما أتقى =ولا الروح مني فيه للموت هايبه .
أفديه بالروح العزيزه ومالها= وفي كل نوب ناب فالروح زاهبه .
وما الخل إلا من غدا دون خله=في كل ما عناه وادى لواجبه .
وما مستحين إلا لهذي ومثلها=ولا الصاحب الا من فني دون صاحبه .
فلا خير في من لا يواسي لخله=ولا خير في الصاحب يثق فيه خان به .
ولا مقصدي منه العطا ، لا ، والذي=بني للسما واهمي هوامي سحايبه .
له النعمة الخضرا علينا وغيرنا=ومدرارها في كل نادي سواكبه .
عسى من بني للكون يحظيه عزه=وبذل الدعا منا لحسناه واجبه .
وقد قال أزكى الكون : من يزرع الندى =يجزى الجزا والا فيدعي لصاحبه .
وخلي فهو قلبي وغايات مقصدي=وان صابني داء من الدا دواي به .
إذا كنت أنا رهن الحساني من العطا=كيف الثنا مني ومالي وهايبه .
أسالك بعزك ياعزيز وسرك=للمصطفى أزكى البريات قاطبه .
تحظي منيع بالعلا والمعزه =ياخير من يرفع له الكف طالبه .
ويازي خصيمه في الشقا والمذله =وخيول خلي داب للقوم غالبه .
أجب دعوتي ياخالقي لا تردني=ياعون من يرعى متى ناب نايبه .
أجب دعوتي يامستجيب لمن دعا=والناس قط كلها فيك راغبه .
أجب دعوتي تنصر منيع وقومه=في الدين والفردوس والفوز عاقبه .
إله السما تنجي منيع من البلا=وطول البقا بالعز ترعى لجانبه .
ملكنا منيع بالحذايا من العطا=ياما ملا لهذا وهذا مزاهبه .
من العز والتمكين والطول والثنا=ومن كل ما يرضاه داب الحياه به .
دعتنا عطاياه الغنى كل مره =وياما ، وياما ناخ حي ركايبه .
لاجلنا يعم الفود من فوق دارنا=وفي كل زام حوزة الفود زاهبه .
كفاني من الدنيا منيع همومها=وحباني وصان الوجه عما يشان به .
حباني منيع كل خير وكثر=فلا ظنتي في الناس ناس تقاس به .
سحاب الحيا تنهل كفاه للملا=ولا ينحصي لو كان ماهل ساكبه .
هو الصاحب الصافي ودخري وعدتي=منيع طنوني فيه ما هي بخايبه .
كفاني عن الدنيا فلا لي بها هوى=ولا لي باهلها رغبة كود جانبه .
ورد العدا بالمشرفيات والقنا =عني وقومي يوم قومي محاربه .
حصين الحمى ما دنس اللوم عرضه=عزيز يعز الجار من ضيم لاذبه .
فلله دره من منيع مهذب=حليم وآداب رعى الله جانبه .
فتى جاب بالوفاد مفتوح بابه =على الداب يأبى يغلق الباب حاجبه .
جزيل العطايا من غشى الناس نفعه=واعلى مقام للبريات فاز به .
ولا يلحن المأثور بالمن والأذى =ولا عندما يلقاك يزور جانبه .
يلقاك بالبشرى ويبداك بالندى=ويغنم نجيب الخال حاجات طالبه .
قريب من التقوى بعيد من الهوى=نعيم لمن داناه نار لحاربه .
599ـ عكفنا على حب المنيعي وقومه=والروح منا في مراضيه نايبه .
قطعت نياط الخد بالسير والسرى= على كور من مسراه مسرى هبايبه .

تابع للبائيه

ـ متى هزها شوق المنيعي وسنعت ...... قدا نجمة السهيلي من الشوق طاربه .
602ـ جد السرى والسير خمسين ليله ......... في كورها ما صافح النوم راكبه .
603ـ فلولا هواه ارتاح حالي وناقتي ..... ولولا هواه القلب ما أصفر جانبه .
604ـ فلولا منيع سور هجر وبابها ..... وابنا عقيل عصبة من قرايبه .
605ـ لك الله ما سنعت لسهيل ناقتي .... ولولاه ما نوخت ( يبرين ) شاربه .
606ـ فلولا منيع صافح النوم مقلتي ... وركاب هم البال لولاه عازبه .
607ـ ولولا منيع سيد الحي والحمى .... قطعت البكا وانكف للدمع ساكبه .
608ـ ولولا منيع نور عيني وناظري ... قتلت الهوى والقيت عني ربايبه .
609ـ ولولاه ما ساق الجوى جوف مهجتي ..... ولولاه بالامثال مافيه ضاربه .
610ـ فلولا منيع فوقها عقت ما بها .... فلا رغبتي في الدار الا لجانبه .
611ـ فلا سلوة لي عن منيع وقومه ........ ما دامت الاشباح بالروح ناصبه .
612ـ أرى بين سلواني ومنحي محبتي ...... ورا دار نجران وفوق المغاربه .
613ـ غرامي بهم من فوق مازاد زايد .... ودمعي عليهم ما تجلي سحايبه .
614ـ غرامي وداد للمنيعي وقومه ..... والحب راح سالب الروح راغبه .
615ـ ومن حب شي لازم بي يطيعه ...... وينقاد له قود النضاة المداربه .
616ـ ومن حب جنس صار في زي راكب ...... مكفوف شوف عند مسولب ساربه .
617ـ داوية تفري ورا الدار دارها ....... يالايمي هل يندري ويش صاربه .
618ـ والحب بلوى منه يبلى به الفتى ..... داء دفين يسلب اللب غالبه .
619ـ ولا له دوا ، إلا دوا الله واللقا .... والافراق راح بالروح صاحبه .
620ـ ومن لام صب في محب غداله ........ أكبر عداة جرة الجيش حاربه .
621ـ ولا في الورى أعدى عداة من الذي ...... ينهاه عن مشحاه والنفس راغبه .
622ـ وباللوم ما يزداد إلا موده ... ويزداد بغض جايب اللوم جايبه .
623ـ إذا انحلت نفس لنفس موده ..... فالروح في طامورة الشوق غايبه .
624ـ فلا يسمع العذال من جلة الورى .......... والقلب بحجاب من النفس شاربه .
625ـ ومن لام من لا يسمع اللوم في الملا .... يازي بغيض لوهم أدنى حبايبه .
626ـ فالصب لا ياعي ولا يسمع الندا........... مصموم سمع يوم الاشواق حاجبه .
627ـ فيا أيها اللوام ريحوا من العنا ............ على لومكم يزداد فيه الوداد به .
628ـ أرى أيها اللوام يازي ملامكم ....... وبال لكم لاعاد ما اللوم ناد به .
629ـ ألا أيها اللوام ريحوا وهيدوا .......... فالدرك ما يوحي حد خيل طالبه .
630ـ ألا أيها اللوام كفوا ملامكم ........... وخلوا سبيل للخلاوي ، وصاحبه .
631ـ فماذا لكم ـ لا أسعد الله فالكم ـ .......... من الحظ في تصريم حبلي وجاذبه .
632ـ فيا لا يمي ـ لاعانك الله ـ خل لي .............. سبيلي وكف اللوم عني وجانبه .
633ـ ويالايمي ـ لاحبك الله ـ لمتني ........ على أي شئ لمتني فيه هات به .
634ـ تلومني في حب سلطان من مشي ....... على الخد واعلى ماجد فاز طالبه .
635ـ فيا ويلكم لوصابكم لاعج الجوى .......... خدمتم من الخدام سفل زلايبه .
636ـ ( ابن سالم ) ياشف بالي من الورى ....... لك الود ، واللوام في اللوم تاعبه .
637ـ أراني أرى يانور عيني من الورى ....... مالا مني إلا نما ذات خايبه .
638ـ ليعم منيع أنني قبل مولع ...... لداعيك محتسب سريع لجايبه .
639ـ تمنيت ـ لا حافاني الله بالمنى ..... أحظى بنور العين من نور حاجبه .
640ـ على دارهم قرحت بالدمع مقلتي ...... ولا يرقع المشتاق ما العين ساكبه .
641ـ ولا يروي الظمآن لا لاء بارق ...... ولا يدني النائين خط المكاتبه .
642ـ فالعين لا تستاكد إلا بشوفها ....... والبال لا ينساح إلا لصاحبه .
643ـ الاليت ينساني وانا فيه بالكرى ......... ولو من ورى حجب ورا الدار حاجبه .
644ـ رعا الله قلبي كيف يرعى لمن سلا ....... ويزداد شوق كلما صد سالبه .
645ـ ومن عادة الانسان يرعى لمن رعى ....... لكن هذي عجبةٍ من عجايبه .
646ـ رعى الله من حش الحشاشات وده ........ وحيا لحي حال بالحال صاحبه .
647ـ رعى الله حيى للمنيعي وقومه ....... واسقاه من غر الغوادي سحايبه .
648ـ عسى سربهم مرعاه باكناف حاجر ..... ومن فوق وادي ( السيح ) ترعى ركايبه .
649ـ سحاب الحيا أسقاه واروى وعله ...... وخشم ( الثليما ) فاض واروى شعايبه .
650ـ فيا طال ماله خد قاع قطعته ......... على ضامري في جوف ظلما غياهبه .
651ـ وكم حندس بالت علينا نجومه ......... حتى طواه الصبح واخفى كواكبه .
652ـ وياما ، وياما فوق عيني من الكرى ...... شكاني ويامامل كوري لراكبه .
653ـ والاقدار ما ترعى لمن نشف الحشا .... ولا من رقى من فوق طود وصاح به .
654ـ ولا عن شجاع باد الابطال تنثني .......... ولا من نصى بحر تطامي غبايبه .
655ـ تمنيت يجمع بين الارواح في الكرى ..... والا بعلم نسمة الريح جات به .
656ـ فيا راكب من فوق علكوم كورها ........ خرسا اللسان ومشخص العين قاطبه .
657ـ حمرا من ( الظفرا ) طوال ضلوعها ........ وفج نحرها ، والمحاقيب شايبه .
658ـ هوى من نوى طي التخاتيخ والسرى ........ شف المناه وعن قطا الطير نايبه .
659ـ لها الدار مسرى العيس عن صرف ليلها ...... و ( الكاف ) ( ياء ) من هوى ذاك جايبه .
660ـ لها الخد يطوى طايع مثلما طوى ....... سجلات خط فارغ منه كاتبه .
661ـ صبور على المظماة والال والقسا .... منجوبه وان هابت العيس داربه .
662ـ على كورها حر تقل باز ناصب .... شمحوط حي طال بالخال ناجبه .
663ـ قليل الكرى بدر السرى باز من سرى ...... شف الورى يشفى حشا قلب نادبه .
664ـ تلقاه يا ( عواد ) عجل وقل له :.... يقول الخلاوي حاضر الراي غايبه .
665ـ عسى الله رب الكون يرعى ويحفظ ....... منيع سليل المجد ، ماناب نايبه .
666ـ قل : ياتلاد الجود يطري لك النوى .... ومتوكل بالله والدرب ضاربه .
667ـ إلى قلت : ( باسم الله ) من فوق كورها .... وسخر لك الرحمن ما كنت راكبه .
668ـ وسرت النهار وليلة طاب فالها ....... من فوق خد الشام والعيس طاربه .
669ـ مستانس في كورسمحا ومنتوي ......... إلى فتى أحيا لقلبي وفات به .
670ـ سجها إلى من فات بالحب لبه ........ وصب صبابات النسا فيه لاعبه .
671ـ وليف حليف دابه الآن والأسى ........ وعيناه تهمي ما ، والدم غالبه .
672ـ عجها على من لا درى لذة الكرى ...... مقدار ما يقضي من الكاس شاربه .
673ـ عسى يالجى اللاجي تودي رساله ...... من حي مسلوب إلى حي سالبه .
674ـ واحظى من الرحمن بالفوز والعطا ..... من فود من لاخاب يا ( عقاب ) طالبه .
675ـ ومتلك دليل ونادر ما يوصى .......... لكن من شوق شوى القلب لاهبه .
676ـ وحط الجدي من خلف كتفيك بالسرى ..... وعيناك ترعى داب لسهيل ناصبه .
677ـ وحذراك والميلات تكفى شرورها .... ولياك تنهر شخص العيس داربه .
678ـ وارخ الزمام وخل سمحا بنوها ...... معها الأمين وكايل الما بجانبه .
679ـ وعين الإله الفرد ترعى لمن رعى ...... حط لكم رب رعى الكون قاطبه .
680ـ وان جزت خد للضواري ، وزادت ....... فان هاب قلبك ما بسمحا بهايبه .
681ـ وعرضتها من فوق الاسباع يافتى ...... وما جاب ذات الريش ياصاح جايبه .
682ـ فكن مستريح البال في الحال يافتى ..... سمحاك منها كف الاسباب قاضبه .
683ـ لها في هبوب الريح مسرى ، وفي القطا ..... نصيب ومن لا طار بالريش طاربه .
684ـ فلا ضرها ياصاح مازار زاير .... والليث من سمحاك تخسا غلايبه .
685ـ فشدد قواك ووثق السيف والعصا .... وكفاك ياسرحان للكف زاهبه .
686ـ وكن ثابت يامن علا فوق كورها ... فضرغام غابك عند سمحا هزايبه .
687ـ إلى الفيت حي الحي والجود والثنا .... قبل تراب الحي سبع لصاحبه .
688ـ وحظ الرحل عنها وقلب خفوفها ..... من حيث ناخت سوح من طاب جانبه .
689ـ إلى سالم من شرف الله قدره ..... ومن ساد من يمشي على الخد قاطبه .
690ـ رفيع الذرا اليقظان في المجد والعلا .... ومن شاد بيت العز بالسيف نادبه .
691ـ وحامي النزيل وجابر كل داخل ........ ومن كان مضيوم من القوم لأدبه .
692ـ وباس شديد عن ملاقاه يتقى ......... وبحر به الدانات تغني غناة به .
693ـ بالخير تاكف في المعالي كفوفه .... مارد كف كان مد كان خايبه .
694ـ كريم السجايا سامي الطول والعطا ...... عطا ماجد تغني عطاياه طالبه .
695ـ فلو أن ما يلقي لمن سال يافتى ........ لك الله غالي الروح للناس جادبه .
696ـ جبلات نفس دابها المد للملا .......... من يومها طين تلاد تلاد به .
697ـ إن نلتها من فيض يمناه غرفه .... فبها غناك بدار دنياك دايبه .
698ـ فصف حالتك والبس جديد وسلم ..... ولياك تصغي صوب من جاتخاطبه .
699ـ واظهر بحال اللي مريح من العنا .... تمشي رخي البال والنفس طاربه .
700ـ صحيح مريح البال في ظل غيره ...... من كل ما يخشى سوى الله قاطبه .


pdhm ,rwhz] hgahuv:vha] hgogh,d


التعديل الأخير تم بواسطة الفتي ; 29-08-2010 الساعة 01:20 AM
الفتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-09-2010, 11:32 AM   #2
 
الصورة الرمزية بنت الصحراء
 
تاريخ التسجيل: 7 - 11 -07
المشاركات: 5,382
معدل تقييم المستوى: 300
بنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond reputeبنت الصحراء has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي رد: حياة وقصائد الشاعر:راشد الخلاوي

رائعة من روائع اخي راع القايده
القصيدة تحتاج الى تنسيق
ارجو من اخي ابن الصحراء الله يشفية
تنسيق القصيدة لتظهر بشكل افضل
مجهودك رائع اخي راع القايده
تقبل كل الود واتقدير
بنت الصحراء متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-09-2010, 01:24 PM   #3
 
الصورة الرمزية الفتي
 
تاريخ التسجيل: 30 - 9 -07
المشاركات: 11,144
معدل تقييم المستوى: 361
الفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond reputeالفتي has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي رد: حياة وقصائد الشاعر:راشد الخلاوي

بارك الله فيكي اختي هذا من حسن خلقك وذوقك الطيب وانا ماعملت الا الواجب
والتنسيق هذا من عندك انتي وابن الصحراء
موفقه باذن وبالتوفيق
الفتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى صحراء شعراء الماضي

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ستايل حياة الورد المجاني لعام 2014 مcss ابن الصحراء صحراء ستايلات الجيل الثالث 1 27-01-2014 11:29 PM
الهول الرابع_ حياة البرزخ أو عذاب القبر ذيب الدقم الصحراء الاسلامية:: 3 24-01-2011 01:37 PM
الحجب العشرة بين العبد وبين الله ذيب الدقم الصحراء الاسلامية:: 2 10-07-2010 11:04 PM
ادخل ايهآ الرجل فانت لكـ حجاب ،،، الفتي الصحراء الاسلامية:: 6 15-05-2009 12:01 AM

New Page 10
إظهار / إخفاء الإعلانات اعلانات نصيه منوعه
ملحقات تصميمك هنا وظائف حكومية في السعودية طموح ديزاين حقائق واكتشافات معهد ترايد نت الديوان الملكي
منتديات مشروح اختر خطك العربي وتميز لفلي سمائل اعلان معنا لتبادل الاعلاني مدرسة جرافيك مان زخرف اسمك وادلع
منتديات نسائم الشرق منتديات المشاغب الموقع الناجح لمسه ديزاين منتديات الوان فسفوريه  



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009