تذكرني


أختر لغة المنتدى من هنا




الملاحظات

الخيمة الرمضانية

شهر رمضان الذي انزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان


الخشوع في الصيام

بسم الله الرحمن الرحيم الخشوع في الصيام د. عبد الحميد المحيمد كما أن في الصلاة خشوعًا يمنحك لذة المناجات والتفكر في القراءة كذلك فإن في

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
أدوات الموضوع
قديم 06-06-2017, 06:05 AM   رقم المشاركة : [1]
 

طيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond repute
243 الخشوع في الصيام

بسم الله الرحمن الرحيم

الخشوع في الصيام
د. عبد الحميد المحيمد


كما أن في الصلاة خشوعًا يمنحك لذة المناجات والتفكر
في القراءة كذلك فإن في الحج خشوعًا يخفق به قلبك عندما تستشعر
عظمة البيت وأنت تطوف به وتتأمل معاني الوقوف بعرفات والسعي ورمي الجمرات .
وكذلك عند وضع الصدقة في يد الفقير ينتابك شعور إيماني
ولذة تطغى على ما في القلب من شح وحب للمال.

ويتحقق الخشوع عند التوبة والاستغفار عندما تستغفر
من ذنوبك وأنت نادم على ما مضى من الزلل والخطايا .

وإذا قرأت القرآن متدبرًا لما فيه فإنك ستجد ذلك الخشوع
الذي يقشعر له بدنك وتدمع منه عينك
ويتلذذ بتلاوته لسانك وينشرح صدرك.

والصيام - كباقي العبادات - له خشوع ينسيك الظمأ والجوع
ويسمو بروحك نحو الإيمان والكمال .
ولا يمكنك الخشوع في صومك والتلذذ بساعات الصيام
ما لم تصن جوارحك عن الحرام .
فعين الصائم الخاشع أصابها الذبول فلا تمتد إلى الحرام .
والأذن منه لا تأنس إلا بسماع القرآن والذكر وأصوات المآذن تضج بالتكبير.
وهكذا .. تعيش الجوارح بكل ذراتها حقيقة الصوم وتجني ثمراته.
وتتأدب بأحكامه وآدابه .

فالصوم مدرسة إيمانية تربوية يتعلم فيها المسلم حقيقة الإيمان والتقوى .

قال الله سبحانه وتعالى :
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ
مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ)
[سورة البقرة ] .

وإذا كان الخشوع يشمل العبادة من أولها إلى آخرها
والصيام يبدأ من الفجر إلى غروب الشمس ،
فينبغي أن تخشع في صيامك خلال هذه المدة
وتستحضر معاني مرتبة الإحسان بأن :
" تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك ".

كذلك يمتد الخشوع في قيام رمضان وتحري السحور
والاجتهاد في الدعاء في جوف الليل
فهذه كلها من ثمرات الصيام الحقيقي الطاهر من الزور واللغو والفجور .

والصيام إن خلا من الخشوع وحفظ الجوارح عما حرم الله
فإن صاحبه لن يجني منه سوى الجوع والعطش ،

وهذا ما حذر منه نبينا صلى الله عليه وسلم بقوله :
" مَنْ لَمْ يَدَعْ قَوْلَ الزُّورِ وَالْعَمَلَ بِهِ
فَلَيْسَ لِلَّهِ حَاجَةٌ فِي أَنْ يَدَعَ طَعَامَهُ وَشَرَابَهُ "

رواه البخاري.

وختامًا :
من خشع في صيامه وصان جوارحه سيتمنى العمر كله رمضان،
وسينادى عليه -بإذن الله - من باب الريان.
فاحفظ صيامك تنل ثمراته ويرضى الله عنك .

اللهم أعنا على الصيام والقيام وغض البصر وحفظ اللسان.
وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .




hgoa,u td hgwdhl

طيبة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-06-2017, 03:15 AM   رقم المشاركة : [2]
 

راع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond repute
افتراضي رد: الخشوع في الصيام

اللهم ارزقنا الخشوع في الصلاة
وكل عمل يؤدي للخير
اسل الله الرحمة لنا جميعاَ
دمتي بكل خير
راع المهرة متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 16-06-2017, 10:34 AM   رقم المشاركة : [3]
 

طيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond reputeطيبة has a reputation beyond repute
افتراضي رد: الخشوع في الصيام

اللهم آمين
لا حرمت أجر دعاءك
أخي راع المهرة
سعدت بحضورك لك تقديري
وجزيل شكري
طيبة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الخشوع في الصيام


أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

New Page 1

جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شبكة ابن الصحراء .. آدآرة الموقع 2013 ©

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى


الساعة الآن 08:33 PM

زوار الموقع الان

Free Counters from SimpleCount.com



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas