تذكرني


أختر لغة المنتدى من هنا




الملاحظات

نصيحة قيمة للعلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى

نصيحة قيمة للعلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى قال رحمه الله تعالى إخواني: لَقَدْ نَزَل بكم عشرُ رمضانَ الأخيرةُ فيها الخيراتُ والأجورُ الكثيرة، فيها الفضائلُ المشهورةُ والخصائص العظيمة: فمنْ

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
أدوات الموضوع
قديم 08-07-2015, 10:58 PM   رقم المشاركة : [1]

مراقبة منتدى الاسرة والمجتمع
 

شمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond reputeشمس الصباح has a reputation beyond repute
Hadith نصيحة قيمة للعلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى

نصيحة قيمة للعلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى
2015+-+1
قال رحمه الله تعالى

إخواني: لَقَدْ نَزَل بكم عشرُ رمضانَ الأخيرةُ فيها الخيراتُ والأجورُ الكثيرة، فيها الفضائلُ المشهورةُ والخصائص العظيمة:

فمنْ خصائِصها أنَّ النبيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كان يجتهدُ بالعملِ فيها أكثرَ مِن غيرها، فعن عائشة رضي الله عنها «أن النبي صلى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كان يجتهدُ في العَشْرِ الأواخر ما لا يجتهد في غيره» ((رواه مسلم)).

وعنها: قالت: «كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخلَ العَشرُ شَدَّ مِئزره وأحيا ليلَه وأيقظ أهله» ((متفق عليه))

وعنها قالت: «كان النبي صلى الله عليه وسلم يَخْلِطُ العِشْرين بصلاةٍ ونومٍ، فإذا كان العشرُ شمَّر وشدَّ المِئزرَ» ((رواه أحمد))

ففي هذه الأحاديث دليلٌ على فضيلةِ هذه العشرِ؛ لأنَّ النبيَّ صَلَّى الله عليه وسلم كان يجتهد فيه أكثر مما يجتهد في غيره، وهذا شاملٌ للاجتهادِ في جميع أنواع العبادةِ من صلاةٍ وقرآنٍ وذكرٍ وصدقةٍ وغيرِها، ولأنَّ النبيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كان يُحْيي ليلَه بالقيامِ والقراءةِ والذكرِ بقلبه ولسانِه وجوارِحِه لِشَرفِ هذه الليالِي وطلباً لليلةِ الْقَدْرِ التي مَنْ قامها إيمانَاً واحتساباً غَفَرَ اللهُ له ما تقدمَ من ذنبه، وظاهِرُ هذا الحديثِ أنَّه صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُحْيِي الليلَ كلَّه في عبادةِ ربِّه مِنَ الذكرِ والقراءةِ والصلاةِ والاستعدادِ لذلِكَ والسحورِ وغيرها، وبهذا يحْصُلُ الجمْعُ بَيْنَه وبينَ مَا في صحيح مسلمٍ عن عائشة رضي الله عنها قالت: ما أعْلَمُهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَامَ ليلةً حتى الصباحِ؛ لأنَّ إحياءَ الليل الثَّابتَ في العشرِ يكونُ بالقيامِ وغيرِه مِنْ أنْواعِ العبادةِ، والَّذِي نَفَتْه إحياءُ الليلِ بالقيامِ فَقَطْ، والله أَعلم.

فليحرص العاقل على اغتنام هذه الليالِي المباركةِ فإنَّها فرصةُ الْعُمرِ وغنيمةُ لمنْ وفَّقه الله عز وجل، فلا ينبغي للمؤمن العاقلِ أنْ يُفَوِّت هذه الفرصةَ الثمينةَ على نفسِه وأهلِه، فما هي إلاَّ ليَالٍ معدودةٌ ربَّمَا يدركُ الإِنسانُ فيها نفحةً من نَفَحَاتِ المَوْلَى فتكونُ سعادةً له في الدنيا والآخرةِ، وإنه لمِنَ الحرمانِ العظيمِ والخسارةِ الفادحةِ أنْ تَرى كثيراً مِنَ المسلمينَ يُمْضُون هذه الأوقاتَ الثمينة فيما لا ينفعُهم، يَسْهَرُونَ مُعْظَمَ الليلِ في اللهوِ الباطلِ، فإذا جاء وقتُ القيام نامُوا عنه وفوَّتوا على أنفسهم خيراً كثيراً لعَلَّهُمْ لا يَدركونَه بعد عامِهم هَذَا أبَداً، وهذا من تلاعُبِ الشيطانِ بِهم ومَكْرهِ بهم وصَدِّهِ إياهُم عن سبيلِ الله وإغْوائِهِ لهم، قال الله تعالى: {إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ إِلَّا مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغَاوِينَ} والعاقلُ لا يتخذُ الشيطانَ ولِيّاً من دَونِ الله مع عِلْمِهِ بَعَدَاوَتِهِ لَهُ؛ فإنَّ ذَلِكَ مُنَافٍ للعقل والإِيمانِ قَالَ الله تعالى: {أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا} وقال تعالى: {إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ} العاقلِ أنْ يُفَوِّت هذه الفرصةَ الثمينةَ على نفسِه وأهلِه، فما هي إلاَّ ليَالٍ معدودةٌ ربَّمَا يدركُ الإِنسانُ فيها نفحةً من نَفَحَاتِ المَوْلَى فتكونُ سعادةً له في الدنيا والآخرةِ، وإنه لمِنَ الحرمانِ العظيمِ والخسارةِ الفادحةِ أنْ تَرى كثيراً مِنَ المسلمينَ يُمْضُون هذه الأوقاتَ الثمينة فيما لا ينفعُهم، يَسْهَرُونَ مُعْظَمَ الليلِ في اللهوِ الباطلِ، فإذا جاء وقتُ القيام نامُوا عنه وفوَّتوا على أنفسهم خيراً كثيراً لعَلَّهُمْ لا يَدركونَه بعد عامِهم هَذَا أبَداً، وهذا من تلاعُبِ الشيطانِ بِهم ومَكْرهِ بهم وصَدِّهِ إياهُم عن سبيلِ الله وإغْوائِهِ لهم، قال الله تعالى: {إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ إِلَّا مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغَاوِينَ} والعاقلُ لا يتخذُ الشيطانَ ولِيّاً من دَونِ الله مع عِلْمِهِ بَعَدَاوَتِهِ لَهُ؛ فإنَّ ذَلِكَ مُنَافٍ للعقل والإِيمانِ قَالَ الله تعالى: {أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا} وقال تعالى: {إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ}

ليلةُ القدرِ يُفْتَح فيها الْبَاب، ويُقَرَّب فيها الأحْبَابُ، ويُسْمَع الخطابُ، ويردُّ الجواب، ويُكْتَبُ للعاملينَ فيها عظيمُ الأجرِ، ليلةُ القدرِ خيرٌ من ألف شَهْر، فاجتهدُوا رحمكم الله في طلبِها فهذَا أوانُ الطَّلب، واحذَرَوا من الغفلةِ ففي الغفلة العَطَب.


((المصدر : منقول بتصرف من كتاب مجالس شهر رمضان))

خدمة فتاوى كبار العلماء.





kwdpm rdlm ggughlm hfk uedldk vpli hggi juhgn

التعديل الأخير تم بواسطة ابن الصحراء ; 08-07-2015 الساعة 11:05 PM.
شمس الصباح متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-10-2017, 11:02 PM   رقم المشاركة : [2]
 

راع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond reputeراع المهرة has a reputation beyond repute
افتراضي رد: نصيحة قيمة للعلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى

طرح مكتمل بجميع جوانبه جعل اقلامنا
تقف عاجزة عن الاضافة
بارك الله فيك على هذا الموضوع المفيد والنافع
كل الشكر والتقدير
راع المهرة متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

نصيحة قيمة للعلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى


أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حقيقة الخوارج التكفيريين صوتيات للعلامة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله مرزوقي الشمالية صحراء الافتاء والاحاديث الصحيحة 1 22-04-2013 05:36 AM
كلمات من ذهب للإمام الشيخ ابن عثيمين رحمه الله ابن الصحراء صحراء الصوتيات الاسلامية 1 08-01-2013 09:34 PM
سيرة شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى ابن الصحراء فقهاء وعلماء الامة الاسلامية 1 15-01-2012 11:18 PM
فتاوي مفيده لابن عثيمين يرحمه الله مرزوقي الشمالية صحراء الافتاء والاحاديث الصحيحة 2 19-11-2010 12:26 AM
سبب بكاء الشيخ العلامه بن عثيمين رحمه الله الفتي الصحراء الاسلامية:: 0 16-01-2009 08:27 PM

New Page 1

جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شبكة ابن الصحراء .. آدآرة الموقع 2013 ©

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى


الساعة الآن 10:39 AM

زوار الموقع الان

Free Counters from SimpleCount.com



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas