الطيران والملاحة الجوية 

الطيران والمستجدات على ساحة الطيران

 

 
- "الاقتصادية" من جدة - 08/09/1428هـ
وقعت شركة طيران ناس اتفاقية مع الخطوط الجوية العربية السعودية تتسلم بموجبها "طيران ناس" عدة وجهات داخل المملكة من الخطوط السعودية وذلك وفقاً لخطة المسارات الإلزامية لكل شركة التي وضعتها الهيئة العامة للطيران المدني GACA لتنظيم عمليات النقل الجوي في المملكة.
وبموجب هذا التنظيم منحت الهيئة العامة للطيران المدني تراخيص الطيران الاقتصادي لشركتين من القطاع الخاص، وتم كذلك تحديد الوجهات الإلزامية لكل شركة من الشركات العاملة داخل المملكة، وبالتالي فإن جزءا من الوجهات الداخلية التي تخدمها الخطوط السعودية مثل الدمام، تبوك، أبها، القصيم، وحائل ستنتقل تدريجيا إلى "طيران ناس" بحيث تتوقف "السعودية" عن تسيير رحلاتها لهذه الوجهات بنهاية تشرين الأول (أكتوبر) المقبل. وأشار بيان لـ"طيران ناس" أنها ستقدم أسعارا تشجيعية للمحطات الجديدة تبدأ من 49 ريالا للوجهة الواحدة.
وقال طاهر عقيل الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للخدمات الجوية "ناس": نحن في "طيران ناس" نتفهم الحاجة لخدمات الطيران الاقتصادي في المملكة وخاصة لتلك الوجهات التي تربط العاصمة الرياض بالعديد من المدن السعودية ، ونحن فخورون بتدشين خطوط محلية جديدة وبسعر مخفض مما ينشط السياحة الداخلية وينمي النشاط الاقتصادي المحلي".
وأضاف عقيل "نتوقع مع بدء تشغيل الرحلات إلى الوجهات الجديدة ارتفاع عدد المسافرين من الرياض على "طيران ناس" إلى ثلاثة أضعاف خلال أقل من عام، حيث شهدت الشركة تطوراً ملحوظاً خلال أقل من ستة أشهر حيث زاد عدد الوجهات من أربع لتصل إلى 23 وجهة بنهاية تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.
وقالت الشركة إنها دعمت أسطولها بخمس طائرات من طراز إيرباص A320 وبوينج 737 إضافة إلى طائرتي إيرباص A320 وهي في الخدمة الآن. ومع زيادة الخطوط الداخلية ستزداد الرحلات من 70 رحلة إلى 358 رحلة أسبوعية في جدول زمني منظم. وبذلك فقد حقق "طيران ناس" نسبة نمو غير مسبوقة في زيادة عدد الرحلات اليومية التي تصل إلى 500 في المائة من بداية التشغيل.

 


 

دبي تبني أكبر مطار في العالم

بدأت تتكشف تدريجيا معالم مطار ثان تبنيه دبي على ارض مساحتها 120 كلم مربعا في منطقة جبل علي الحرة جنوب الامارة وسيكون الاكبر في العالم بقدرة استيعاب تتجاوز الـ120 مليون راكب.
وتعمل مئات الشاحنات والجرافات والاف العمال على تسوية الارض الصحراوية للانتهاء من اول مدرج جوي لمطار الشحن والركاب، الذي سيضم عند انجازه ستة مدارج.
والمدرج الاول الذي شارف على الانتهاء هو اول معالم مشروع "دبي وورلد سنترال" الذي يضم الى المطار عددا من المشاريع اللوجستية والعقارية.
وقال مسؤولون عن المشروع ان كلفة البنية التحتية ككل تبلغ 33 مليار دولار.
ويمتد المدرج الاول على طول 4.5 كلم ويتمتع بمواصفات "كات 3" التي تخوله استقبال اكبر طائرة ركاب ستسلمها ايرباص الاوروبية الى زبائنها، وعلى راسهم طيران الامارات المملوكة من قبل حكومة دبي.
وينتهي العمل في المدرج الاول في نهاية هذه السنة بينما يتوقع ان تنطلق الرحلة الاولى منه نهاية 2008 "مع الانتهاء من تجهيز اول المباني المخصصة للمسافرين والشحن"، حسب مدير التسويق في المشروع عبدالله الفلاسي.

من جهته، قال خليفة الزفين مدير الهندسة في دائرة الطيران المدني في دبي التي تشرف على مشروع "دبي وورلد سنترال" ان "المطار سيكون بعد انتهاء الاعمال، اكبر من اي مطار نعرفه الآن".واضاف ان هذا المطار "سيكون قادرا على استيعاب بين 120 و150 مليون مسافر اضافة الى 12 مليون طن من البضائع المشحونة جويا".
واكد ان بناء المشروع سيوظف في ذروة الاعمال ما بين عشرين وثلاثين الف عامل.

من جهته، قال مايكل بروفيت المدير التنفيذي لمدينة دبي اللوجستية، وهي جزء من "دبي وورلد سنترال" ان المشروع "يربط بين مرفأ جبل علي القريب تاسع اكبر محطة للحاويات في العالم، والمطار الجديد الذي سيكون في المستقبل اكبر مطار للركاب والشحن في العالم".
والى المطار يضم "دبي وورلد سنترال" مدينة دبي اللوجستية وهي منصة للخدمات اللوجستية والنقل ستباشر عملها في نهاية العام المقبل حيث حجزت اكثر من مئة شركة مكاتب لها فيها، بحسب بروفيت.


ويضم المشروع ايضا "المدينة التجارية" التي ستضم بحسب بيان لادارة المشروع "850 برجا تجاريا يتراوح ارتفاعها بين ستة طوابق و75 طابقا" وسيعمل فيها 130 الف شخص.
كما يشمل المشروع "المدينة السكنية" وهي مشروع عقاري فخم سيضم ايضا منتجعا لرياضة الغولف.
ويشمل المشروع كذلك "مجمع المشاريع" الذي سيكون مركزا لصناعة وتعليم التكنولوجيا في المنطقة.
وقال بروفيت ان "دبي وورلد سنترال" ستكون عند انتهاء الاعمال "منزلا لتسعمائة الف شخص".
الا ان الجدول الزمني لانتهاء المشروع يبقى غير معلن وربطه الزفين بوتيرة استمرار النمو الكبير في دبي.
واكد الزفين انه يعمل لحساب "مؤسسة غنية بالسيولة" مستبعدا ان يواجه المشروع اي عوائق مالية، واكد ان المطار الجديد سيتم ربطه في السنوات المقبلة بشبكة المترو الجديدة في الامارة.
ووصل عدد المسافرين عبر مطار دبي الدولي الى 28.7 مليون مسافر في العام 2006، ويتوقع ان يتم الانتهاء خلال هذه السنة من محطة ضخمة ثانية في هذا المطار ستزيد بشكل واسع قدرته الاستيعابية.
وتحولت دبي حيث يعيش اكثر من 1.3 مليون نسمة بحسب آخر الاحصائيات غالبيتهم من الوافدين، الى مركز للاعمال والتجارة وذلك جزئيا بفضل المنطقة الحرة في جبل علي حيث تنشط تجارة اعادة التصدير ويتم بناء المطار الجديد.
جبل علي (الامارات) – من وسام كيروز
ميدل ايست اونلاين

البداية بـ 4 طائرات في دبي وأبوظبي

 

أعلنت كل من شركة ألفا تورز وشركة فالكون لخدمات الطيران عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية بينهما باستثمارات مبدئية قيمتها 75 مليون درهم وذلك لتقديم خدمات الطوافات الخاصة للرفاهية والموجهة لأسواق السياحة والأعمال في منطقة الشرق الأوسط ، الأمر الذي يعكس ميزة هامة يتمتع بها قطاع السياحة والطيران في المنطقة. فيما ستكون البداية بـ 4 طائرات في دبي وأبوظبي.

وخلال مؤتمر صحافي عقد أمس لإطلاق هذه الخدمة الجديدة، قال غسان العريضي الرئيس التنفيذي لشركة ألفا تورز إن الازدهار الحاصل في قطاعات السياحة والأعمال الأخرى في دولة الإمارات أدى إلى خلق السوق الملائم للخدمات الخاصة بالرفاهية.

وكوننا شركة رائدة في مجال إدارة وتنظيم الوجهات العالمية والمتخصصة في خدمات كبار الشخصيات، أقدمنا على أخذ هذه الخطوة الإستراتيجية المثالية في هذا السوق الجديد وفي الوقت المناسب وذلك من خلال شراكتنا مع فالكون لخدمات الطيران.

وأكد العريضي ان هذه النقلة النوعية سوف تعزز السياحة وتجذب المزيد من السياح إلى الدولة بالإضافة إلى تعزيز الخدمات والبرامج والعروض التي توفرها ألفا تورز لعملائها .
مضيفاً قمنا بابتكار الحلول المتعددة التي تتناسب وجميع متطلبات عملائنا من السياح ورجال الأعمال والعائلات والذين يبحثون عن تجربة فريدة من نوعها للاستمتاع في مشاهدة مدينة دبي من الجو.
وتتوافر هذه الخدمة الجديدة ضمن عروض أساسية على شكل رحلات في الطوافة تتوزع على 30 و45 و60 دقيقة بالإضافة لكونها وسيلة نقل سريعة في ما بين الإمارات.
مشيراً إلى ان الرحلة الواحدة تستوعب ستة أشخاص بتكلفة 3900 درهم، لكن من الممكن ان يتم في مرحلة لاحقة تطويرها في شكل حجوزات فردية حتى اكتمال العدد.
وأكد غسان العريضي انه تم دراسة السوق جيدا قبل الشروع في هذه الخطوة قائلا إن هناك طلبا طيبا على هذه الخدمة خاصة وانه يتم تقديمها عبر طائرات حديثة وراقية متوقعا ان تكون هناك 10 رحلات يومية على الأقل في المرحلة الأولى . وتوقع ان تكون لشركته سيكون لها الحصة الأكبر في السوق نظرا لندرة الشركات التي تقدم خدمات شبيهة والتي لا تتجاوز 3 شركات.

من جهته قال سالم القيومي رئيس مجلس الإدارة لشركة فالكون لخدمات الطيران: «منذ انطلاقتنا الأولى في عام 2006 ونحن نحقق النجاح والتميز في توفير الخدمات المختصة بقطاع الطيران في منطقة الخليج عموماً والإمارات خصوصاً. ويمتاز أسطولنا من الطوافات والذي يتكون من 22 طائرة بتكنولوجيا متطورة وجودة عالية توفر لنا التميز في الأسواق المحلية.
وكشف عن ان حجم استثمارات الشركة يتجاوز المليار درهم من بينها بين 750 إلى 800 مليون كاستثمارات في الطائرات فقط مع تجهيزاتها .
و بموجب هذه الشراكة الإستراتيجية سوف تقوم شركة فالكون لخدمات الطيران بتزويد ألفا تورز بأسطول من الطوافات ألفاخرة وذلك لتلبية طلب عملائهم من كبار الشخصيات على الصعيد السياحي والعملي، وهذه الخدمات سوف تكون متوفرة في دبي وأبوظبي.
حيث يكون المدرج الرئيسي للطوافات في «ميدان الاتحاد» في دبي وADNEC في مركز المعارض في أبوظبي. أما المدارج الأخرى فسوف تتوفر في المستقبل القريب مثل فندق الميريديان الميناء السياحي باعتباره شريكا إستراتيجيا في تطوير هذا المشروع.
ويتضمن الأسطول أربع طوافات، طوافة Augusta A109 Grand وطوافة Eurocopter EC130 في كل من أبوظبي ودبي، وهي تتميز بمقاعد جلدية مريحة وحجرة بنظام تكييف وعازل للصوت وتؤمن مناظر جوية خلابة.


وقال غسان العريضي ان العروض الحصرية التي طورتها شركة ألفا تورز تباع محلياً وعالمياً من خلال شبكة واسعة من الشركاء. كما ستطلق الشركة عروضاً ترويجية بالتزامن مع مهرجان صيف دبي 2007 وذلك من ألفترة الممتدة من 15 يوليو وحتى 15 أكتوبر 2007.

 نقلا عن جريدة البيان


Free Counters from SimpleCount.com


جميع حقوق النشر محفوظة لموقع شبكة ابن الصحراء الدليل المتكامل